ما أهمية الماء الدافئ مع الليمون الحامض في الصباح؟

ما أهمية الماء الدافئ مع الليمون الحامض في الصباح؟

إبدأي يومك بكوبٍ من الماء الدافئ مع الليمون الحامض لما لهذه الخلطة البسيطة من فوائد جمّة على الجسم بشكلٍ عام والجهازين الهضمي والمناعي بشكلٍ خاص. إليك في ما يلي أبرز هذه الفوائد:

فوائد الليمون الحامض

* تعزيز أداء الجهاز المناعي: يحتوي الحامض على نسبة عالية جداً من الفيتامين C المضاد للتأكسد والمعروف بدوره الداعم لوظيفة الجهاز المناعي، تُضاف إليها نسبة من السابونين الذي يكافح الجراثيم المسببة للرشح ونزلات البرد، وحمض الأسكوربيك الذي يقاوم الالتهابات لاسيما تلك التي تصيب الجهاز التنفسي.

* قلونة الجسم: على الرغم من حدّة طعم الليمون الذي يُظهره بمظهر الغذاء الحمضيّ، فهو في الحقيقة طعام قلوي بامتياز، لاحتوائه على حامضي السيتريك والأسكوربيك الضعيفين اللذين يسهل استقلابهما.

* المساهمة في عملية الهضم: يُقال إنّ الفلافونول الموجود في الحامض هو الذي يجعل منه منشطاً مسهلاً للهضم، ومنقياً للكبد من الشوائب والسموم.

* تنقية البشرة: يسهم كل من الفيتامين C والمواد الأخرى المضادة للتأكسد في محاربة أضرار الجذور الحرة الناتجة عن التعرض للأشعة ما فوق البنفسجية والسموم البيئية والمتسببة بأعراض التقدم في السن.

* شفاء الجروح: يساعد حمض الأسكوربيك الموجود بكثرة في الليمون الحامض، على شفاء الجروح والحفاظ على صحة العظام وترابط الأنسجة، كما أنه يلعب دوراً في محاربة الالتهابات.

إكسير الليمون لبشرة بلا تجاعيد



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!