ماذا تفعلين عندما يقع طفلكِ على رأسه؟

ماذا تفعلين عندم يقع طفلكِ على رأسه؟

يتعرض الطفل الرضيع للسقوط على رأسه كثيرا ومنها ماهو عادي لا يُضر ومنها ماهو خطير ويحتاج لمعالجة. كيف تعلمين أنّ إصابة طفلكِ ليست خطرة وخصوصا أنّه لا يُعبر عن ألمه؟ وما هي الحالات التي يقع فيها الطفل على رأسه؟

-عندما يبدأ طفلكِ بالمشي كثيرا ما سيقع في هذا العمر.

هل حليبكِ يُشبع طفلكِ؟

-يقع الرضيع من على سرير الوالدين غير الآمن.

-السقوط من على طاولة غيار الفوط.

أمّا أعراض السقوط فهي: تكون إصابات الرأس لدى الأطفال أكثر خطورة إذا وقع الطفل على سطح صلب من ارتفاع معين يعادل أو يفوق وزنه، أو إذا تعرض لضربة على جانب رأسه وليس على الجهة الأمامية أو الخلفية من الجمجمة. يمكن لارتجاج الدماغ أن يكون خفيفاً وتكون أعراضه مؤقتة، أمّا ارتجاج الدماغ الشديد فيتطلب عناية طبية فورية للتأكد من عدم حدوث ضرر دائم للدماغ. ومن أهم أعراض الارتجاج الدماغي الخفيف هي كالتالي:

-فقدان وعي مؤقت.

-الشعور بالتشويش الخفيف.

-صداع طبيعي وتعرفين ذلك من خلال نشاطاته اليومية.

-الشعور بالنعاس خلال الساعات الأولى للإصابة.

-التقيؤ بما لا يزيد عن مرتين بعد الإصابة.

-اذا شعر بالدوار واستمر بعد إصابته بساعة.

-عدم تساوٍ بحجم البؤبؤ في العينين.

-البكاء الشديد والمتواصل.

- التنفس بشكل غير منتظم.

- خروج دم أو سائل من الانف أو الاذن إثر الإصابة.

* حصول فجوة في جمجمة الرأس.

وبكاء الطفل بعد الإصابة مباشرة وتفاعله معكِ هما مؤشران جيدان يدلان على أنّ طفلكِ بخير وإصابته خفيفة وغير ضارة، أما إذا تطورت هذه الأعراض خلال 12-24 ساعة التي تلي حدوث الإصابة، فهذا يدل على أن الوضع أكثر خطورة، وعندها عليك التحدث إلى طبيب طفلك فوراً.

كيف تختارين ألعاب البحر؟ بالصور.



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!