اكتشفي كيفية التعامل مع أطفال يبكون من الابرة!

كيفية التعامل مع اطفال يبكون من الابرة

غالبًا ما يبدأ الأطفال بالبكاء فور رؤية الإبرة أمام أعينهم. لكن لا يمكنك القيام بأي شيء من أجل تجنب خضوعه لهذه التطعيمات إذ إنها تعتبر مهمة جدًّا من أجل حمايته من الإصابة ببعض المشاكل الصحية لاحقًا. لكن ما هي أبرز الأسباب التي يمكنك الإعتماد عليها من أجل مساعدة الأطفال على التغلب على هذا الخوف وعدم البكاء؟

  • الإبتسامة: لا يجب أن تسمحي لطفلك بالشعور أنك خائفة أيضًا من هذه الإبرة وإلا سوف يزيد هذا الأمر من خوف الطفل ليبدأ لاحقًا بالبكاء. هذا وتشير العديد من الدراسات إلى أنه يزيد خوفه في حال استمرار الأم بتشجيع طفلها والتأكيد أنه ليس هناك أي داعي للقلق إذ إن هذا الأمر سيسمح له بالتفكير أكثر بالموضوع.
  • صرف نظره عن الإبرة: دعي طفلك يلهو بأي لعبة يحبها أو أي غرض قد يجده إلى جانبه كي لا يشعر بأي خوف ولا يفكر مليًا بالموضوع. هذا ويمكنك لعب دورًا كبيرًا من خلال الغناء له أو قراءة قصة قصيرة تحتوي على بعض الصور تلفت انتباهه.
  • عدم الإفصاح للطفل عن الكثير من المعلومات: لا يجب أن تزودي طفلك بالكثير من المعلومات عن هذه الإبرة قبل زيارته الطبيب وإلا سوف يشعر بالخوف من الذهاب ويبدأ بالبكاء قب الخضوغ لهذه الإبرة.
  • مكافأة الطفل: ما يمكنك فعله هو تشجيع الطفل من خلال إعطائه طعام يحبه مثل الشوكولاته عند الإنتهاء من الخضوع لهذه الإبرة. في هذه الحالة، يتشجع الطفل أكثر ولا يشعر بالخوف أبدًا.

أخيرًا، تأكدي من إبقاء الطفل إلى جانبك مقعدًا بعد حصوله على الإبرة من أجل تجنب شعوره بالدوران والدوخة. هذا وينضح بعض الأطباء بوضع كيس من الثلج لتقليل الورم الذي قد يعاني منه.

إقرئي المزيد: اكتشفي كيفية التعامل مع الطفل الشقي!



إختبار الشخصية

ما الجانب الذي تُنمّيه في شخصيّة طفلك من خلال يوميّاتكِ معه كأم؟ هذا الاختبار سيكشف لك!