فوائد الإنجاب على صحة الأم

الام والطفل

صدّقي أو لا تصدّقي للحمل والإنجاب والأمومة فوائد جمّة على صحة المرأة وتتعدّى مجرّد تلقّيها الورود والرسومات والكثير من الهدايا في مناسباتٍ عدّة. إليكِ في ما يلي أحدث ما توصّلت إليه الأبحاث والإحصائيات:

أطعمة تعدّل مزاج كل أم جديدة

* الأمومة تُقلّص خطر الإصابة بسرطان المبيض:

يفيد الباحثون أنّ النساء اللواتي أنجبن طفلاً هنّ أقل عرضةً (بنسبة 20%) للإصابة بسرطان المبيض مقارنةً بأقرانهنّ من اللواتي لم يحملن قط، ومرد ذلك جزئياً إلى تدنّي عدد دورات الإباضة أو التبويض لديهنّ.

* الأمومة تعزز وظيفة الدماغ:

تشير الدراسات التي شملت اختبارات على الحيوانات إلى أنّ التغيرات الهرمونية التي تعقب الحمل والولادة قد تسهم في اتساع أجزاء الدماغ التي تتحكّم بالذاكرة والقدرات التعليمية. والأمر سيان طبعاً بالنسبة إلى النساء اللواتي اختبرن تجربة "الأمومة" واكتسبن منها الكثير، لاسيما بعد بلوغ أطفالهنّ عامهم الثاني.

* الأمومة تُقلّص خطر الإصابة بالسكري:

تتسبب الرضاعة الطبيعية بتغيير نظام الاستقلاب عند المرأة، ومن المحتمل أيضاً أن تُبقي معدل السكر في الدم عند مستويات ثابتة، الأمر الذي قد يخفف بنسبة 15% من خطر إصابتها بداء السكري النوع الثاني.

* الأمومة تُقلّص خطر الإصابة بسرطان الثدي:

يلعب الإنجاب أكثر من مرة في التقليل من احتمالات إصابة المرأة بسرطان الثدي، ويعزا سبب ذلك ربما إلى التغيرات التي تطرأ على أنسجة الثديين في إطار هذه العملية. هذا وقد تكون الرضاعة الطبيعية بدورها شكلاً من أشكال الحماية.

* الأمومة تُطيل العمر:

يؤكّد الباحثون أنّ الأشخاص الذين يسعون خلف روابطهم الاجتماعية ويتوسلون الدعم الدائم من أصدقائهم يعيشون فترة أطول من غيرهم؛ والأم المحاطة ببنينها ليست باستثناء.

موانع الرضاعة الطبيعية عند الأم والطفل



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟