هل ينفع الطلق الصناعي في حالة الرحم المقفل؟

فعالية الطلق الصناعي والرحم مقفل

ولادة طفلك باتت وشيكة ورحمك لم يتسع بعد... فما العمل؟ هل يمكن للطلق الصناعي والرحم مقفل ان يكون الحل الناجع لك ولصغيرك؟ اليك الاجابة التي تتوخين في المقال التالي من "عائلتي"..

الطلق الصناعي في تعريفه، هو التقنية أو الإجراء الذي يعتمده الأطباء كبديلٍ آمنٍ للولادة القيصرية وكوسيلة فعالة لتحريض المخاض بانقباضات مصطنعة مشابهة للانقباضات الطبيعية، وضمان تسهيل ولادة الجنين وحفظ صحة الأم وسلامتها من أي أذى.

متى يكون ذلك؟

  • بعد مرور أسبوعين أو أكثر على انتهاء مدة الحمل الطبيعية.
  • في حال إصابة الأم بحالة صحية تعرّض صعيرها للخطر كالسكر وارتفاع ضغط الدم.
  • في حال إصابة السائل الأمنيوسي بالتهاب جرثومي.
  • في حال القلق على صحة الجنين ونموه لأي سبب من الأسباب.

لكن، ماذا عن الحالة التي يكون فيها الرحم مغلقاً؟ هل ينفع معها الطلق الصناعي؟

الحقيقة نعم. وفي مثل هذه الحالة، يكون الطلق الصناعي أو تحريض المخاض بإعطاء الحامل أدوية محرّضة عبر الفم أو المهبل.

وتعمل هذه الأدوية في مساعدة عنق الرحم على الانمحاء والتمدد بما يكفي لفتح المجال أمام الجنين بالنزول إلى قناة الولادة وإبصار النور، وذلك من خلال قدرتها العالية على تحفيز الرحم على الانقباض والتقلص.

وفي الإجمال، تُعطى أدوية الطلق الصناعي للحامل على جرعات متكررة وحتى يُصبح عنق رحمها في وضع جهوزية تامة للولادة...

وفي حال لم تؤتي هذه الأدوية الثمار المطلوبة، ولم تعُد حال الأم أو الجنين تتحمل الانتظار، عندها وعندها فقط يُقرر الأطباء اللجوء إلى العملية القيصرية!

اقرأي أيضاً: كيف أعرف ان الرحم مفتوح؟



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

إختبار: سنحزر ما إن كنت تفضلين إنجاب الصبيان أو البنات‎!