"غاز الضحك" لتجنّب آلام المخاض

طرق التخلص من الم المخاض

"آلام المخاض" هي قلق كلّ حامل على وشك الولادة على الرغم من أنّ شدتها تختلف بين سيدة وأخرى وفقاً لمدى سرعة فتح عنق الرحم لديها، بالإضافة إلى ليونة جسمها ودرجة استرخائها. وما يجب عليك معرفته هو أنّه ما من مدة مخاض واحدة متعارف عليها لجميع النساء وذلك بسبب الإختلافات القائمة بين ولادة وأخرى وبين حملٍ وآخر وبين سيدة وأخرى؛ فمن النساء من يقضين فترة طويلة في التألم، ومنهنّ من يشهد الألم لحظات قليلة. ولكن كيف تتخلّصين من هذه الآلام؟ إنّ احتمالات التحكم بأوجاع الولادة وتخفيفها كثيرة وغالباً ما تختار السيدات منها تمارين الاسترخاء وتقنيات التنفس، ولكن ما رأيك بخيار ثالث أقل إيلاماً؟

هل من وسيلة لتقدير مدّة المخاض؟

رأت الجمعية الألمانية لطب النساء والتوليد أنّ استنشاق المرأة لمزيج غاز النيتروس المعروف بإسم "غاز الضحك" مع الأكسجين قد يساهم في الحد من الشعور بآلام المخاض بنسبة كبيرة جدّاً. وأوضحت الجمعية أنّ هذه التقنية تُستخدم في العديد من البلدان، مشيرةً إلى أنّها مفيدة في تفادي استخدام التخدير وما ينتج عنه من تراجع معدلات الأكسجين التي تصل إلى الرضيع أثناء الولادة.

المخاض المبكر: أسباب وأعراض وعلاج

وأنت هل ستستخدمين هذه التقنية أثناء ولادة طفلك القادم أم أنّك تفضّلين الطرق التقليدية الأخرى؟ شاركينا تجربتك وأخبرينا عن الطرق التي غالباً ما تستخدمينها للتخفيف من آلام المخاض.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟