عادات صباحية إيجابية لتعزيز ثقتكِ بنفسك!

عادات صباحبة إيجابية لتعزيز الثقة بالنفس

تطمحين إلى أن تبدي في أفضل حالاتكِ وأن تشعري بالرضا عن مظهركِ؟ لا تنشغلي في الإهتمام بإطلالتك، شعركِ ووزنكِ، فتلك الأمور ثانوية، وعليكِ البدء من نقطة واحدة تضمن لكِ تحقيق مبتغاك: إنها العمل على تعزيز ثقتكِ بنفسكِ! فكلما كنتِ واثقة بنفسكِ وبجسمكِ، كلما انعكس ذلك عليكِ سحراً وتألقاً!

إليكِ في هذا السياق ابرز العادات الصباحية التي تستطيعين اللجوء إليها يومياً لتعزيز ثقتكِ بنفسكِ:

  • إستيقظي دون تأجيل: أوّلاً، لا تقومي بالضغط على زرّ الغفوة Snooze button عندما ينطلق المنبه لإيقاظكِ، فذلك يفقدكِ تلك الطاقة الإيجابية التي تستيقظين بها صباحاً. حافظي على هذه الإيجابية وإستيقظي بنشاط من سريركِ.
  • المرآة صديقتكِ: بعد الإستيقاظ مباشرة من النوم، وقبل فعل أي شيء، انظري إلى المرآة وإبتسمي لنفسكِ، وستتفاجئين بأنّ هذا الفعل البسيط سيساعدكِ على استئناف نهاركِ بطاقة ايجابية وثقة.
  • فطوركِ إيجابي أيضاً: هل تعلمين أنّ التغذية الإيجابية هي الخطوة الأولى لزيادة الثقة بالجسم؟ إبدئي يومكِ بثقة من خلال اختيار وجبة فطور صحيّة تشعركِ بالإكتفاء والإيحابية تجاه نفسكِ. فبدلاً عن انتقاء وجباتكِ اليومية بعشوائيّة، إستبدليها بوجبة متكاملة من رقائق الحبوب مع الحليب قليل الدسم، حفنة من المكسرات، وحصّة من الفاكهة وذلك لتزويد جسمكِ بالعناصر الغذائية المطلوبة.

في هذا السياق، عائلتي تنصحكِ بإختيار رقائق ذات تركيبة مفيدة من حبوب القمح والأرز والشوفان الغنية بالفيتامينات والمعادن، والتي ستساعدكِ على الشعور بالحيويّة، الراحة والثقة بالنفس. كذلك، فإن الألياف في الحبوب الكاملة ستسهل عملية الهضم، ما يبعد مشكلة النفخة التي تعد من أكثر الأسباب الشائعة لعدم الثقة بالنفس والنظرة السلبية نحو الجسم. فلا تنسي، نظرتك نحو جسمكِ ترتبط بشكل وثيق بالطريقة التي تتعاملين بها معه وتهتمين به.

  • التمارين أفضل في الصباح: انطلاقاً من النقطة السابقة، لا تهملي القيام أيضاً ببعض التمارين الصباحية، وذلك مثل الخروج لتنشق الهواء وممارسة رياضة المشي. أمّا إن كانت ظروفكِ لا تسمح لكِ بذلك، إكتفي ببعض التمارين المنزلية التي تعزز حركة الدورة الدموية في جسمكِ، وتشعركِ بالسعادة والإنتعاش.
  • حان وقت الإستحمام: قومي بالإستحمام صباحاً أيضاً، كي تشعري بالحيويّة والنشاط، ألا وهما عاملان أساسييان في بناء الثقة بالنفس، ولا تتردّدي أيضاً في الإهتمام بمظهركِ، حتّى لو كنتِ ستلازمين المنزل.

فما الذي تنتظزينه؟ غيّري حياتكِ بأكملها من خلال تعديلات بسيطة على روتينكِ الصباحي!

إقرئي المزيد: مدربة الإتيكيت: بهذه الخطوات تعززين ثقتك بنفسك!



إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ قدوة حسنة لأطفالك في الغذاء السليم؟