صور صادمة لأطفال وُلدوا قبل أوانهم وكيف أصبحوا اليوم!

صور صادمة ما قبل وبعد لأطفال خدج

إذا عدنا إلى الإحصاءات العامة في المستشفيات، لاكتشفنا أنّ نسبة لا بأس بها من الأطفال تولد في شكل مبكر سنوياً... وعلى رغم أنّ هذه الحالات إجمالاً ما تصنّف بالدقيقة والتي قد تهدّد حياة الطفل وحتى صحته مستقبلياً، إلاّ أنّ المجال الطبي أحرز تقدماً مذهلاً في هذا السياق، لتأتي النتائج مطمئنة وشبه مضمونة، ويكبر معظم الأطفال المولودين مبكراً في شكل طبيعي للغاية.

ولعلّ هذا ما أراد المصوّر الكندي Red Methot إظهاره، فقد أعدّ ألبوماً مؤثراً يظهر صوراً صادمة ما قبل وبعد لأطفال من مختلف الأعمار، ولدوا قبل أوانهم إن بأسابيع قليلة أو حتى أشهر.

صور صادمة ما قبل وبعد لأطفال خدج

سلسلة الصور هذه أطلق عليها تسمية Las Premas أو الأطفال الخدج ليعطي الأمل لكلّ والدين يقلقون حيال صحّة طفلهم المولود قبل أوانه.

صور صادمة ما قبل وبعد لأطفال خدج

وتظهر في اللقطات صور الأطفال من فئات عمرية مختلفة، تتأرجح أكثريتهم ما بين عمر الـ3 والـ5 سنوات. واللافت في هذه الصور، أنّ هؤلاء الأطفال الذين يبدون بصحّة جيّدة الآن، يحملون في أيديهم داخل إطار خشبي صوراً مؤثرة لساعاتهم الأولى في المستشفى، وذلك بالأسود والأبيض.

صور صادمة ما قبل وبعد لأطفال خدج

فما رأيكِ بهذه اللقطات؟ شاهدي أجملها معنا...

صور صادمة ما قبل وبعد لأطفال خدج

إقرئي المزيد: حياة الكنغر تَقي الأطفال الخّدج من الحاضنة



إختبار الشخصية

إختبار: ما الذي تعرفينه عن قوارير المياه المعبّأة وأيّها تختارين لطفلكِ مع عودته الجديدة إلى المدرسة؟