أسرة التحرير‬‎ أسرة التحرير‬‎ 17-06-2014

أظهرت دراسة جديدة نشرت في مجلة Nature العلمية أنّ استخدام الضوء يمكن أن يساعد في مكافحة الأورام السرطانية والتقليل من إمكانية التسبب بتلف الخلايا السليمة. ويمكن، وفقا للدراسة، استخدام الضوء لاستهداف الخلايا السرطانية بدقة دون التأثير على الخلايا المجاورة. ويمكن تقسيم وسائل علاج السرطان الحالية إلى ثلاث فئات: تعريض الخلايا السرطانية للإشعاع، استخدام الجراحة لإزالة الأورام، أو استخدام العقاقير لقتل الخلايا السرطانية. ولكل من هذه الوسائل أعراض جانبية لذا يحاول العلماء البحث عن وسائل أكثر دقة للعلاج. واستخدم العلماء من المعهد القومي للسرطان في ميريلاند في الولايات المتحدة أجساماً مضادة لإستهداف البروتين على سطح الخلايا السرطانية، ثمّ أضافوا مادة كيميائيّة الى الأجسام المضادة، وهذه المادة يجريتمّ ي تفعيلها باستخدام الأشعة تحت الحمراء. وحاول العلماء استخدام هذا الأسلوب على الفئران فأدى إلى انكماش ملحوظ للأورام السرطانية، وزاد ذلك من فرص النجاة. وقال الباحثون إنّ استخدام الأشعة تحت الحمراء أتى بنتائج واعدة في تشخيص ومعالجة الأورام السرطانية. وأضاف الباحثون: رغم عدم ملاحظة أي تسمم نتيجة أسلوب العلاج الجديد إلاّ أنّ هناك حاجة لإجراء دراسة خاصة بالتسمم على الأسلوب الجديد.

ias

الصحة السرطان الصحة الشخصية

مقالات ذات صلة

تابعينا على