أسرة التحرير‬‎ أسرة التحرير‬‎ 16-06-2014

تبحثين عن خلطات فعّالة في تنظيف الرحم بعد الولادة والنفاس؟ تابعي قراءة هذه المقالة واحصلي على الوصفات بالتفصيل.

ias

يعاني عدد كبير من النساء من الترسبات العالقة في منطقة الرحم بعد الولادة ومرحلة النفاس، والتي تتكون من الدماء بمعظمها، لذا، يجب تنظيف الرحم، واليك بعض الخلطات الطبيعية الفعّالة.

خلطات طبيعية لتنظيف الرحم بعد الولادة والنفاس

من المهم أن تستشيري طبيبك قبل اعتماد أيًّا من هذه الوصفات الطبيعية التي سأعددها لك فيما يلي:

  • الخلطة الاولى: أضيفي مقدار ملعقة صغيرة من الكمون المطحون الى نصف ملعقة صغيرة من الرشاد المطحون، ثم أضيفي 7 حبّات من الحبة السوداء، و 7 حبّات من الحلبة ، وملعقة كبيرة من العسل، إعجني المقادير مع بعضها، وتناوليها على الريق مع كوب ماء دافىء، خلال الأيام العشرين الاولى من النفاس، وستُذهلين من النتيجة، حيث ستلاحظين خروج قطع من الدم العالق في الرحم.
  • الخلطة الثانية: الزنجبيل له خواصه الفريدة في تحريك العضلات و تسخينها وطرد الترسبات من الرحم، لذا، أضيفي ملعقه شاي صغيرة من الزنجبيل الحار المطحون، وذوّبيه في ماء دافىء او زيت حار، ثم افركي اسفل بطنك، أي منطقة الرحم الخارجية، بهذه الخلطة لمدة ثلاث أيام، وهي وصفة فعّالة ومجرّبة.
  • الخلطة الثالثة: أضيفي حبات من التمر الى ملعقة صغيرة من الرشاد المطحون، وملعقة من زيت الزيتون، ثم سخّني المزيج على نار هادئة، واشربيه على الريق لمدة 5 أيام، وستشعرين بسخونة في منطقة أعلى العانه او الجزء الاخير من البطن، ثم يقوم الرحم بطرد كل بقايا الدم والترسبات.

رعاية ما بعد الولادة الطبيعية

يغير الحمل جسمك بطرق أكثر مما تتوقعين، ولا يتوقف الأمر عند ولادة الطفل. إليك ما يمكن توقعه جسديًا وعاطفيًا بعد الولادة المهبلية:

  • وجع مهبلي: إذا أصبت بتمزّق مهبلي أثناء الولادة أو قام طبيبك بعمل شق، فقد تتألّمين بسبب الجرح لبضعة أسابيع.
  • الإفرازات المهبلية: بعد الولادة، ستبدئين في التخلّص من الغشاء المخاطي السطحي الذي يبطن الرحم أثناء الحمل. سيكون لديك إفرازات مهبلية مكونة من هذا الغشاء والدم لأسابيع.
  • تقلصات: قد تشعرين بانقباضات عرضية، تسمى أحيانًا آلام ما بعد الولادة، خلال الأيام القليلة الأولى بعد الولادة. تساعد هذه الانقباضات، التي تشبه غالبًا تقلصات الدورة الشهرية، على منع النزيف المفرط عن طريق ضغط الأوعية الدموية في الرحم.
  • سلس البول: يمكن أن يؤدي الحمل والولادة المهبلية إلى شد أو إصابة عضلات قاع الحوض، والتي تدعم الرحم والمثانة والمستقيم. قد يتسبب ذلك في تسرب بضع قطرات من البول أثناء العطس أو الضحك أو السعال.
  • البواسير وحركات الأمعاء: إذا لاحظت ألمًا أثناء التبرز وشعرت بتورم بالقرب من فتحة الشرج، فقد يكون لديك أوردة منتفخة في فتحة الشرج أو أسفل المستقيم.

أخيرًا، إقرأي المزيد حول علاج هبوط الرحم طبيعيًا وطرق الوقاية الضرورية.

الحمل الولادة صحة الأم ما بعد الولادة

مقالات ذات صلة

تابعينا على