cascia.salameh cascia.salameh 04-08-2014

اكتشفي مع عائلتي كل اسباب المغص للحامل وحقائق لا تعرفينها عن مغص الحمل وكل المعلومات التي تقلقك خصوصا اذا كنت تختبرين الحمل للمرة الاولى

ias

إبان الفصل الاول من الحمل، اي عند انغراس الجنين في الرحم، ستشعر المرأة بالم مزعج في البطن شبيه الى حد كبير بألم الدورة الشهرية. وهذا المغص هو بمثابة أولى علامات حدوث الحمل. فمتى يكون المغص إحدى علامات الحمل المبكرة؟ وكيف تميزين بين اعراض الدورة الشهرية وعلامات الحمل؟ تابعي عائلتي، واكتشفي حقائق لا تعرفينها عن مغص الحمل.

7 حقائق عن مغص الحمل

قبل اكتشاف في ما اذا كان مغص الحمل يشكل خطراً على الحامل، لا بد من استعراض لك الحقائق التالية التي لا تعرفينها عن مغص الحمل:

  1. تقلصات ناتجة عن الانغراس: في الاجمال، تشعر المرأة بالمغص عند انغراس الجنين في بطانة الرحم، اي بعد مرور 12 الى 14 يوما على اخصاب البويضة وانقطاع الطمث.
  2. ظهور بقع دم: في غضون فترة الانغراس، قد تلحظ بعض النساء افرازات مهبلية مدممة. والنزيف خلال هذه الفترة ليس امرا غريبا او خطيرا، ولكنه سيكون عبارة عن بقع صغيرة لا سيلا كثيفا من الدم.
  3. مغص من دون دم: عند حدوث الحمل، ستشعر المرأة بمغص مستمر وستدخل الى الحمام مرات عدة ولكنها لن تشهد أي علامات نزيف.
  4. إفرازات مهبلية: بدلا من الدم، ستلاحظ المراة الكثير من الافرازات المهبلية البيضاء الممزوجة بالقليل من الدم.
  5. انتفاخ وتقيؤ: إلى جانب المغص، ستشعر المراة بالانتفاخ والرغبة في التقيؤ. وستجد صعوبةً في الحفاظ على الطعام داخل معدتها كما ستعاني من فقدان طفيف للشهية.
  6. تقلصات حادة جدا: من الصعب التمييز بين مغص الحمل ومغص الدورة الشهرية، ولكن الالم في الحالة الاولى اكثر حدة من الالم في الحالة الثانية.
  7. احتمال حدوث حمل خارج الرحم: في حال ترافق المغص مع حالات فقدان للوعي، فثمة احتمال كبير ان يكون الحمل خارج الرحم. ومن هذا المنطلق، سيكون على المرأة الخضوع لتصوير بالموجات حتى تتأكد من موقع الانغراس.

طرق التخلّص من مغص الحمل

في حين أنه من المستحيل منع المغص أثناء الحمل، إلا أن العديد من العلاجات المنزلية الآمنة يمكن أن تقلل من الغازات وتزيل الانزعاج. العديد من هذه العلاجات تمنع الإمساك أيضًا، الأمر الذي يساهم بشكل كبير في الغازات.

  • شرب الكثير من الماء
  • الإمتناع عن تناول المشروبات الغازية
  • اعتماد نظام غذائي معتدل
  • أكثري من تناول الألياف
  • ممارسة الرياضة إذا كانت مسموحة خلال الحمل
  • ارتداء ملابس مريحة وواسعة عند الخصر
  • الإبتعاد عن عوامل التوتر والضغط النفسي

وأخيرًا، هل تغيّر لون البول من علامات الحمل؟

الحمل اعراض الحمل الام للمرة الاولى صحة الحامل

مقالات ذات صلة

تابعينا على