لا تُسيئي إلى قطتكِ بهذه التصرفات!

القطط هي أكثر الحيوانات الأليفة شعبيةً في العالم، وثمة سبب وجيه لذلك: القطط مخلوقات لطيفة وفضوليّة ومسليّة ومحبّة للعب، كما أنّ رعايتها لا تتطلّب الكثير من التعقيدات.

ولكنّ هذا الواقع لا ينفي أبداً كون القطط كائنات نيّقة وثمة أمور وتصرّفات تؤثر سلباً بها ولا بدّ من تجنّبها حفاظاً على سلامتها وسعادتها. وفي ما يلي لمحة سريعة عن أبرز هذه التصرّفات..

تصرفات مسيئة بحق القطط

لا تُعاملي قطتكِ بقساوة ولا ترميها أرضاً!

يُمكن لفضول قطتكِ أن يدفعها أحياناً كثيرة إلى دخول المطبخ لاسيما إن كنتِ تُحضّرين لها الطعام. وفضولها عندئذٍ يكون مزعجاً، ومع ذلك حافظي على هدوئكِ ولا تدعي إنزعاجكِ يقودكِ إلى التصرف معها بعدوانية أو ضربها أو إسقاطها أرضاً.

لا تتركي قطتكِ خارج المنزل بمفردها ومن دون مراقبة!

أن تُخرجي قطتكِ من المنزل من وقتٍ لآخر فكرة جيدة، لكن إياك أن تتركيها بمفردها ومن دون مراقبة، وذلك حتى لا تُصاب بالارتباك (جراء اعتيادها على البقاء في المنزل طوال الوقت) وتُورّط نفسها في المتاعب!

لا تقصّي شعر قطتك!

لا تُحبّ القطط أن يُقصّ لها شعرها. وإن كنتِ تُحبّين قطتكِ فعلاً، لا تُقدمي على مثل هذه الخطوة. فشعر القطط يستغرق وقتاً طويلاً لينمو من جديد وثمة احتمال كبير بأن تكرهكِ مدللتكِ على فعلتكِ ولا تُسامحك أبداً!

لا تتركي النوافذ مفتوحة!

إن تعتبرين ترك النوافذ مفتوحة أمراً جيداً في غيابك، فأنتِ مخطئة تماماً؛ قطتكِ فضولية بطبيعتها والطيور المحلّقة تقترب من النوافذ، وسيكون من السهل عليها أن تنقضّ على أحدها!

لا تغفلي عن تنظيف أسنان قطتك!

صحيح أنكِ دائمة الانشغال ولا تجدين الوقت أحياناً لتُنظّفي أسنانكِ كم بالأحرى أسنان قطتكِ. لكن، إياك ألاّ تفعلي! فعدم تنظيف أسنان قطتكِ يُسبّب لها التهابات ومضاعفات صحية غير مستحبة!

لا تفوّتي زيارات الطبيب البيطري!

من المحتمل أن تُفكّري بالتوقف عن أخذ قطتكِ في زياراتٍ دورية إلى الطبيب البيطري، لمجرّد أنها تبدو بحالٍ جيدة أو أنكِ ترغبين في توفير الأموال. وفي أيّ من الحالتين، لا ننصحكِ بهذه الخطوة. فالأمراض والمشاكل الصحية موجودة وأعراض البعض منها غير واضح المعالم، وقطتكِ غر قادرة على الاشتكاء منها حتى ولو شعرت بها!

لا تُدغدغي بطن قطتك!

في الإجمال، لا ترتاح القطط لفرك بطنها، وغالباً ما تُواجه أي محاولة للمس هذه المنطقة الحساسة من جسمها بموقفٍ دفاعي. فلتحترمي رغبتها ولا تقتربي من بطنها!

ختاماً والأهم، لا تُقدّمي لقطتكِ وجبات فاسدة أو ذابلة ولا تستهيني بحاسة الشمّ القوية لديها! فهي تعرف ما هو الأفضل لها. والأفضل لها من دون منازع: وجبات القطط الجاهزة بجودة عالية، كونها مصنّعة بعناية من مكوّنات آمنة ومغذية وغنية بالبروتينات والمعادن والفيتامينات، ومتوفّرة بنكهات وقوام مختلفة لتُرضي شهية القطط من مختلف الأعمار وتضمن لكلٍّ منها جرعتها اليومية من العناصر الغذائية الأساسية لتحفيز ذكائها ومنحها صحةً من حديد.

اقرأي أيضاً: كيف تُشجّعين قطتكِ المريضة على الأكل؟