العلاج بالموسيقى يحسن سلوك الأطفال المتوحدين

العلاج بالموسيقى يحسن سلوك الأطفال المتوحدين

لطالما استُعملت الموسيقى لمعالجة المشاكل الجسدية والعاطفية والمعرفية والاجتماعية على اختلاف أنواعها، فخففت من أوجاع الكثيرين وقوّت ذاكرتهم وساعدتهم على إدارة توترهم وتحسين قدرتهم على التواصل. التوحّد: هل يؤدي إلى اضطرابات النوم عند الأطفال؟

وللخروج بمثل هذه النتيجة المذهلة، أجرى المركز تجارب على 41 طفلاً، فأخضعهم لحصص موسيقية أسبوعية على مدى 10 أشهر، وما كان من ذلك إلا أن حسّن مزاجهم وخفف من اضطرابهم وعزّز قدرتهم على التركيز.

العلاج بالموسيقى يحسن سلوك الأطفال المتوحدين

ولكنّ الدراسة التي صدرت مؤخراً عن مركز مراقبة الأمراض في الولايات المتحدة، أضافت إلى منافع العلاج بالموسيقى منفعة أخرى، ألا وهي القدرة على تخليص الأطفال المصابين بالتوحد من سلوكيات مختلفة على شاكلة العدوانية وإثارة الضجة وعدم التركيز.

التوحد: ما علاقته بالإساءة إلى النساء؟

العلاج بالموسيقى يحسن سلوك الأطفال المتوحدين

وللخروج بمثل هذه النتيجة المذهلة، أجرى المركز تجارب على 41 طفلاً، فأخضعهم لحصص موسيقية أسبوعية على مدى 10 أشهر، وما كان من ذلك إلا أن حسّن مزاجهم وخفف من اضطرابهم وعزّز قدرتهم على التركيز.



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟