التهاب الشعب الهوائية عند الرضع

التهاب الشعب الهوائية أو التهاب القصبات الهوائية أو النزلات الشعبية، هو أحد أنواع التهاب القناة التنفسية السفلية الأكثر شيوعاً في أوساط الأطفال ما دون العام.

وفي أكثرية الحالات، يكون التهاب الشعب معتدلاً، ويتمكّن الطفل من تجاوزه من دون علاج وفي غضون أسبوعين تقريباً. لكن، في بعض الحالات، يكون الالتهاب أكثر حدة ويتطلب علاجاً طبياً واستشفاء.

التهاب الشعب الهوائية عند الرضع

اقرأي أيضاً: التهاب الحلق عند الرضع: الاسباب والاعراض

وبالنسبة إلى أعراض المرض الأوّلية، فتشبه إلى حد كبير أعراض الرشح الشائعة، كسيلان الأنف والكحة. أما أعراض المرض المتقدّمة، فعديدة وتشمل: ارتفاعاً طفيفاً في درجة الحرارة (أو حمى خفيفة)، وكحة جافة ومستمرة، وصعوبة في الرضاعة، وسرعة في التنفس، وصفير أثناء التنفس.

وقد تكون معظم حالات التهاب الشعب الهوائية غير خطيرة ومعقّدة، ومع ذلك، تنصحكِ "عائلتي" بضرورة الاتصال بالطبيب في حال:

- كان طفلك يعاني صعوبةً في التنفس.

- لم يرضع طفلك (في الحصص الثلاثة الأخيرة) أكثر من نصف الكمية التي يتناولها عادةً.

- لم يبلل طفلكِ الحفاض منذ أكثر من 12 ساعة.

- كان طفلك يعاني من حرارة مرتفعة ومستمرّة.

- كان طفلك متوتراً وشديد التعب.

وفي الإجمال، يتأتى التهاب الشعب الهوائية عن الفيروسُ المَخْلويّ التّنَفسيّ الذي ينتقل من جسمٍ مصاب إلى جسم الطفل عبر النقاط السائلة التي تتطاير من الكحات والتعطيس، فيُصيب قصباته الهوائية بالتهاب ويخفّف من كمية الهواء الداخلة إلى رئتيه، الأمر الذي يصعّب عليه عملية التنفس.

وفي غياب الأدوية والعلاجات الخاصة لقتل الفيروس المسبّب لالتهاب الشعب الهوائية، سيكون على الأم أن تتحلّى بالصبر، وتعتني بطفلها كما لو كان مصاباً بالرشح، وتقدّم له ما يكفي من السوائل لإبقائه بعيداً من الجفاف، وتحرص على تنظيف يديه وتعقيم ألعابه والأسطح المحيطة به في شكل منتظم، حتى يتمكّن من قهر الداء واستعادة عافيته كاملةً.

اقرأي أيضاً: 7 حقائق لا تعرفينها عن جهاز تنفس الاطفال الرضع



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟