مراحل الأمومة الأولى، كيف تكون؟

لأنّ الأسابيع الأولى بعد الولادة أو مراحل الأمومة الأولى مليئة بالمشقّات والتحدّيات الصعبة على كل أم لاسيما الأم للمرة الأولى، ارتأت "عائلتي" أن تقدّم لكِ المقال التالي على شكل مجموعة نصائح وإرشادات لمساعدتكِ في اجتياز كل مرحلة من مراحل أمومتك الأولى..

الاسابيع الاولى بعد الولادة

في اليوم الأول بعد الولادة

الأرجح أن تبقي في المستشفى طوال اليوم أو حتى أكثر من ذلك، لاسيما إن خضعتِ لعملية قيصرية أو احتاج طفلكِ لفحوص إضافية. وفي هذه المرحلة..

• أطلبي نصيحة الممرضات والأمهات اللواتي سبقنكِ على هذه الدرب.

• توقّعي بأن تشعري بالتعب الشديد لا بل بالإرهاق. فالمخاض شاق وصعب للغاية.

• احملي طفلكِ بين ذراعيكِ وقرّبيه من صدرك. فالاتصال المباشر ببشرة صغيرك سيسهّل عليك الرضاعة ويساعد في توثيق الروابط بينكما.

• استمتعي بمشاعر الفخر والفرح والحماسة التي تتملّككِ في هذه اللحظات على رغم كل التعب.

• لا تتخلّصي من حفاض صغيركِ المتّسخ فور نزعه عنه، فتدفّق الهواء يحفّز الأطفال أحياناً على التبوّل. والأفضل للحفاض أن يتلقط البول بدلاً من ملابسك أو الفراش الخاص بالتغيير!

• كوني لطيفة مع جرح الولادة، ولا تغفلي تناول الأدوية المسكنّة التي يصفها لك الطبيب. واجلسي على وسادة وحاولي الاسترخاء في حوض استحمام دافئ واستعيني بكمّادات باردة لدرء الالتهابات.

• كوني مستعدّة لما سيكون عليه جسمك بعد الولادة. فبطنكِ سيخفّ تدريجياً وفي شكل بطيء، والتشنّجات التي تشعرين بها أثناء الرضاعة ستستمر لبعض الوقت جرّاء انقباض رحمك.

• واصلي ارتداء السراويل الواسعة ووضع الفوط الصحية الكبيرة. فإفراز الدم والأنسجة سيستمر لأسابيع بعد الولادة.

في الأيام الأولى بعد العودة من المستشفى مع الطفل الجديد

الأرجح أن تزخر هذه المرحلة بالحفاضات وجلسات الرضاعة الليلية والكثير من المخاوف. لذا..

• إنسي أمر تنظيف المنزل.

• رتّبي غرفتكِ حتى تفسحي المجال لوضع مهد طفلك أو قفصه أو سريره أو كرسيه الهزاز في شكل آمن.

• لا تتواني عن سؤال الطبيب عن كل ما يشغل بالك من مسائل ولو بدت سخيفة بنظرك.

• إحرصي على النوم كلّما أمكنك. وابقي في الفراش طوال اليوم إن أردت.

• أطلبي من زوجكِ أن يتسوّق عنكِ وجبات جاهزة وأطعمة صحية والكثير الكثير من الفاكهة والخضار. ولا تنسي الحفاضات والمحارم المعطّرة!

بعد مرور أسبوع

ستشعرين بأنّك محرومة كلياً من النوم. وعندئذٍ..

• إقبلي كل المساعدة التي تُقدّم لك.

• كلي جيداً وإلا فستزدادين تعباً.

• واظبي على رضاعة طفلكِ. ولا تتردّدي في سؤال طبيبك عن أي نصيحة تفيدكِ لإنجاح هذه التجربة المفيدة والمميزة.

• إشربي الكثير من الماء، كونها عنصراً حيوياً لإبقاء جوفك رطباً طوال فترة الرضاعة.

بعد مرور الشهر الأول

ستبدين أكثر تأقلماً مع وضعك الجديد وطفلك أكثر استجابة لاهتماماتك..

• أخرجي من المنزل يومياً. إن أردتِ، يمكنك زيارة عيادة طبيب الأطفال للاستفسار عن أي مسألة تُقلقك.

• كوني جاهزة لفورة النمو التي ستُصيب طفلكِ والجوع الذي سيرافقها.

• دعي زوجكِ يساعدكِ في كل شيء حتى تزيد ثقته وقدرته على العناية بالطفل.

بعد ثلاثة أشهر

مبروك! أنتِ جاهزة الآن لتذليل التحديات التي ستواجهكِ في المراحل المقبلة من أمومتك..

اقرأي أيضاً: عادات صحيّة للأمهات ربات البيوت



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟