إكتشاف علمي جديد يطال مرض الإيدز!

إكتشاف علمي جديد يطال مرض الإيدز!

نجح بعض العلماء في التوصل إلى طريقة لمنع فيروس الإيدز من تدمير جهاز المناعة، لافتين الى أن اكتشافهم قد يقدم نهجاً جديداً لتطوير لقاح للوقاية من المرض القاتل. وخلص علماء من الولايات المتحدة وأوروبا يعملون في المختبرات على فيروس نقص المناعة البشرية إلى أن الفيروس يصبح غير قادر على تدمير جهاز المناعة في حال إزالة الكوليسترول من غشائه. وقال المشرف على الدراسة ادريانو بواسو من أمبيريال كوليدج في لندنإنه مثل جيش فقد أسلحته لكن لا تزال لديه رايات لذا يمكن لجيش آخر التعرف عليه ومهاجمته". ويخطط الفريق الآن إلى بحث كيفية استخدام هذه الطريقة في القضاء على الفيروس وربما تطوير لقاح. وعادة عندما يصاب شخص بفيروس إتش.أي.في المسبب للإيدز تدافع الإستجابة المناعية الفطرية للجسم على الفور. لكن بعض الباحثين يعتقدون أن فيروس الإيدز يجعل جهاز المناعة الفطري يبالغ في رد الفعل، وهو ما يضعف خط الدفاع التالي لجهاز المناعة والمعروف باسم الإستجابة المناعية التكيفية. وخلال هذه الدراسة التّي نشرت في دورية (الدم) الإثنين أزال فريق بواسو الكوليسترول من الغشاء المحيط بالفيروس ليجدوا أنّ هذا الأمر منع الفيروس من تشغيل جهاز المناعة الفطري. وهو ما أدى في دوره إلى استجابة تكيفية أقوى ينظمّها نوع من الخلايا المناعية المعروفة بإسم خلايا (تي) . ويقتل الإيدز نحو 1.8 مليون شخص سنوياً في شتى أنحاء العالم.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!