دراسة: الأم الأقل تعباً ليست أم الطفل الواحد أو الطفلين!

دراسة ستفاجؤك: أم لأربعة أطفال إذاً أنت أقل تعباً

قد تبدو فكرة وجود أربعة أطفال في العائلة، بمثابة صداع في الرأس بمجرد التفكير بمتطلباتهم وتحضير لوازمهم. وقد تتساءل المرأة أيهما أفضل العائلة الكبيرة أو الصغيرة؟. ولكن اخر الدراسات التي أجريت في النروج على أكثر من 7 ألاف عائلة، أظهرت أن الامهات اللواتي لديهن أربعة أطفال، هن في الواقع اقل إجهاداً من أولئك اللواتي لديهن عدد أقل من الاطفال.

ما يجمع بين الامهات جميعاً هو التوتر، ولكن على مستوى الاجهاد فإن الام التي لديها ثلاثة أطفال هي أكثر الأمهات اللواتي يشعرن بالتعب والإرهاق. أما التي لديها أربعة أطفال فهي مرتاحة نفسياً أكثر من غيرها. صحيح أن التعب الجسدي واحد، ولكن الدراسات قسمت تعب الامهات بناء على عدد أولادهن. وقد تعرف العائلة الكبيرة بعض المميزات فيها، والطفل قد يحب العائلة الكبيرة ويشعر بالسعادة بين أشقائه.

  • اللعب والمساعدة: وبحسب الدراسة النرويجية التي أجريت على نساء لدين عدد متنوع من الاطفال، فإن الام التي لديها اربعة اطفال نعم تعيش التوتر والتعب الجسدي في المنزل بحكم أنها تحضر لعدد أطفال كبير. لكن هذا العدد من الاطفال، يلعب دوراً إيجابياً في لعب الاطفال معاً، ويساعدون بعضهم البعض لتخفيف العبء في المنزل".
  • الامراض النفسية: لفتت الدراسة الى كلما زاد عدد الأطفال في نفس العمر لدى العائلة، قل احتمال معاناة الأطفال من مشاكل الصحة العقلية.
  • صعوبات بسيطة: لعل الامور الصعبة التي تواجهها المرأة التي تربي اربعة أولاد هي القدرة على جمعهم في مكان واحد، أو لقطع الطريق فحسب. أما باقي الامور فهي مريحة أكثر من غيرها.

بإختصار، إن انجاب عائلة كبيرة ليس أمراً سهلاً بل هو مكلف. وتلعب الام دوراً كبيراً بتغير الاجواء في المنزل، وايجاد جو من التآلف بين الاطفال.



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟