أكثر أسماء المواليد الإناث تسجيلاً في السعودية لعام 1441 هـ

أكثر أسماء البنات تسجيلاً في السعودية لعام 1441 هـ

هل أنت حامل ببنت ولا زلت حتى هذه اللحظة تتصفحين مواقع التواصل الإجتماعي وصفحات الإنترنت بحثاً عن الإسم الملفت سواء بمعانيه أو بالصفات التي تميّز حاملته؟

ما رأيك إذاً في الإطلاع على أسماء البنات الأكثر تسجيلاً في المملكة ومعانيها، بعد أن كشفنا لك مؤخراً عن قائمة أسماء الأولاد الأكثر تسجيلاً في السعودية وفقاً لوزارة الداخلية للأحوال المدنية؟

أسماء المواليد الإناث الأكثر تسجيلاً في السعودية لعام 1441هـ

  • ملك: يُعد من أسماء البنات التي تمّ ذكرها في القرآن، وهو مقتبس من "الملائكة" ويُستخدم للدلالة على الجمال والرقة.
  • حور: لا يزال من أكثر الأسماء انتشاراً في السعودية، يشير إلى الفتيات الجميلات، حيث أنّ الحور العين هنّ الفتيات اللواتي سيصبحن من نصيب الرجال المؤمنين في الجنة.
  • ديم: هو جمع ديمة، ومعناه "المطر الذي يبقى في السكون". وتتسم حاملة هذا الإسم بالهدوء، التسامح، وحب الحياة.
  • ورد: من الأسماء التي تُطلق على المواليد الإناث والذكور، وله معانٍ مختلفة منها الزهر المعروف برائحته العطرة، الزعفران، والجواد الأحمر اللون الذي يميل إلى الصفرة.
  • كيان: يُعرف هذا الإسم بمعنى "الفطرة"، و"الطبيعة"، و"الذات". أمّا حاملته فتتسم بطموحها، تفاؤلها، وإخلاصها في العمل.
  • ليان: مشتق من فعل "لان"، فيُقال "يعيش في ليان" أي في يعيش في رخاء. أمّا صفات حاملة هذا الإسم فتشمل النعومة، الرومانسية، والخجل.
  • نورة: له معانٍ متعددة ومنها الضوء أو السحر أو السمة أو الساحرة. وحاملته هي فتاة ذات شخصية مستقلة، تعتمد على نفسها، وتتخذ قراراتها بكلّ ثقة.
  • ترف: ويعني العيش برخاء وكثرة النعم، تتسم حاملة هذا الإسم بشخصيتها الهادئة، ونظرتها المتفائلة إلى الحياة.
  • غنى: هو إسم عربي ومعناه الإكتفاء، وغنى النفس أو غنى المال والربح الكثير. تتميز حاملة هذا الإسم بطيبة قلبها، وحنانها، وحبّها للحياة.
  • ريما: من أكثر أسماء المواليد تسجيلاً في الخليج العربي، ومعناه الغزال الأبيض أو الظبي ذو البياض الشديد. تتسم حاملته برقتها ودلالها وجمالها.

والآن، إليك قائمة بأسماء الأولاد الفخمة والأنيقة لعام 2021!



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟