الرضاعة الطبيعية تحمي الأطفال من كورونا؟ الجواب من منظمة الصحة العالمية!

هل يمكن للمرأة المصابة بفيروس كورونا ارضاع طفلها

مع استمرار انتشار فيروس كورونا Covid-19، تطرح الحوامل والأمهات المرضعات الكثير من الأسئلة التي سنجيب عنها اليوم من خلال أحدث التقارير العلمية والطبية. سواء كنت مصابة بالفيروس ولديك طفل رضيع أو ترضعين طفلك وتخشين الإصابة بالفيروس، إكتشفي ما إذا كان بإمكانك إرضاع طفلك طبيعياً أو بواسطة الشفط وتخزين الحليب.

في الحقيقة، تختلف الإجابة تبعاً للمنظمات الصحية؛ فبحسب أحدث التوصيات التي نشرتها الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال في 2 أبريل، يُنصح بفصل الأمهات المصابات مؤقتاً عن أطفالهن وإرضاع الطفل عبرشفط الحليب وتخزينه لحماية الطفل الرضيع وتجنب انتقال العدوى إليه. أمّا بالنسبة لمنظمة الصحة العالمية وأكاديمية طب الرضاعة الطبيعية ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، فلا يُنصح بالإنفصال عن الرضاعة الطبيعية المباشرة.

من الواضح أنّ خبراء الصحة لم يتوصلوا بعد إلى رأيٍ واحد في هذا السياق. لذلك، ما رأيك في الإطلاع على أحدث الإرشادات حول الرضاعة الطبيعية في زمن كورونا مع العلم بأنّ هذه الإرشادات قد تتغير بسرعة كلّما عرفنا المزيد من المعلومات عن Covid-19.

إذا جاءت النتيجة إيجابية، هل يُمكنني أن أبقى مع طفلي في الغرفة نفسها وأرضعه؟

القرار يقع على عاتقك؛ ينصح خبراء الصحة النساء باستشارة أخصائي أمراض النساء والتوليد وطبيب الأطفال قبل الولادة بوقتٍ كافٍ لمعرفة الخيارات المتاحة بالإضافة إلى ما نعرفه حتى الآن عن فيروس كورونا. وكما ذكرنا سابقاً، توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بانفصال الأم عن طفلها وإرضاعه عبر الشفط وتخزين الحليب أمّا منظمة الصحة العالمية، فتشجع على الرضاعة الطبيعية المباشرة مع ارتداء القناع وغسل اليدين قبل الرضاعة وبعدها.

إذا انفصلت عن طفلي مؤقتاً، هل سأواجه المزيد من الصعوبة في إرضاعه لاحقاً؟

بحسب الدكتورة لورا فيلدمان-وينتر، المديرة في قسم الرضاعة الطبيعية وطب الأطفال في جامعة كوبر في كامدن، نيوجيرسي، إنّ الإنفصال المؤقت عن المولود الجديد لا يجب أن يمنعك عن الرضاعة الطبيعية عندما تُصبحين في صحة جيدة إذا حصلت على الدعم الذي تحتاجينه لإنتاج الحليب. ونصحت فيلدمان الأمهات الجدد بتدليك الثديين خلال الساعة الأولى والضغط بلطف عبر استخدام السبابة والإبهام لتحفيز إنتاج الحليب.

هل يُمكن لفيروس كورونا أن ينتقل عبر حليب الرضاعة؟

حتى الآن، لم يظهر الفيروس في حليب الرضاعة، ولكن الأبحاث لا تزال قائمة لمعرفة ما إذا كان يُمكن انتقاله بهذه الطريقة.

هل يُمكن للرضاعة الطبيعية أن تحمي الطفل من فيروس كورونا؟

نصحت منظمة الصحة العالمية الأمهات بإرضاع أطفالهم طبيعياً، مشيرةً إلى أهمية الرضاعة الطبيعية في حماية الأطفال الرضع من فيروس كورونا. وقد جاء في بيانها: "عليك بالرضاعة الطبيعية لحماية أطفالك من الأمراض ولكي ينمو جسمهم بطريقة صحية". وتابعت: " دور الرضاعة الطبيعية فعال في وقاية الطفل من الأمراض المعدية، لأنها تقوي الجهاز المناعي عن طريق نقل أجسام مضادة من الأم إلى الطفل".

كيف يُمكنني الحصول على المساعدة في ظل المسافة الجسدية؟

إنّ الحصول على مساعدة للرضاعة في زمن كورونا يُعد تحدياً صعباً لأنّه يجب الحفاظ على مسافة 6 أقدام بين الأشخاص. تقول فريدا روزنفيلد ، استشارية الرضاعة المعتمدة في بروكلين التي تتمتع بخبرة 30 عامًا: "نشعر بك ، ونحن نبذل قصارى جهدنا". تنصح روزنفيلد النساء بعدم القيام بأي زيارات منزلية شخصية مع استشاريي الرضاعة، مشيرةً إلى إمكانية الإعتماد على السكايب للحصول على المساعدة.

والآن، ما رأيك في الإطلاع على أعراض مرض كورونا عند الأطفال وطرق علاجه؟



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟