أسرة التحرير‬‎ أسرة التحرير‬‎ 16-06-2014

تترافق الإصابة بالإسهال مع ظهور أحد عوارض الإصابة بنوع من العدوى في الأمعاء، بسبب الجراثيم أو الفيروسات أو الطفيليات، وتنتشر العدوى عادة عن طريق الأغذية أو مياه الشرب الملوّثة أو من شخص إلى آخر بسبب تدني مستوى النظافة الشخصية،ويمكن علاج الإسهال بمحلول من الماء النقي والسكر والملح وبأقراص الزنك. كما أن الأغذية التي تحتوي على مواد حمضية، ومواد نشوية تساعد على وقف الإسهال، ومن ذلك:

ias

* اللبن المطبوخ وحده، أو مع الأرز المسلوق.

* مغلي أوراق العنب، ويشرب على جرعات حتى يتوقف الإسهال.

* أكل السفرجل.

* مغلي قشور الرمان، أو عصارة الرمان الحامض، بتناول ملعقة صغيرة واحدة عند اللزوم.

* مسحوق خشب البلوط، حيث تغلى حفنة من البلوط المرضوض في لترين من الماء لمدة عشر دقائق، ثم يؤخذ منه حسب الضرورة.

* مغلي النعناع المُحلّى بالعسل، مع بعض قطرات من زيت الحبة السوداء، يزيلالإسهال وإنتفاخ وآلام البطن.

* مغلي الشاي الاسود الثقيل مع الميرمية.

تعرفي على أشهر الخلطات المنزلية لمعالجة الإسهال .

إكتشفي مدى خطورة الإسهال خلال الحمل .

الصحة الجهاز الهضمي الصحة الشخصية الطب البديل

مقالات ذات صلة

تابعينا على