رنا رنا 16-06-2014

هناك نوعان من السكري لدى المرأة الحامل: السكري قبل الحمل والسكري الذي يصيب المرأة خلال فترة الحمل! في ما خص السكري قبل الحمل، يجب على المرأة الحامل التنبه (خاصةً اذا كانت تتناول أدوية للتخفيف من السكر) الى موازنة مستوى السكري قبل الحمل بفترة ثلاثة أشهر، وذلك عبر إستبدال الحبوب بالأنسولين. وهنا نشدد على أن عدم إتزان السكري لدى المراة قبل الحمل قد يؤدي الى ولادة أطفال مشوهين وبشكل خاص في القلب (كإصابة الطفل بثقب بالقلب) . أما الحامل التي تعاني من السكري أثناء الحمل كنتيجة لحملها فهي على نوعين أيضاً. النوع الاول يكفيها الحمية والنوع الثاني يجب أن تقوم بالحمية مع أخذ الأنسولين. يُمكن معرفة الإختلاف بين النوعين عبر فحص السكري صباحاً، فالمرأة الحامل الصائمة والتي تقل نسبة السكر لديها عن 95 تحتاج فقط الى إتباع نظام عذائي خاص (حمية) ، أما إذا كانت النتيجة أكثر من 95 -100 فإن ذلك يعني أن الحامل تحتاج الى أخذ الأنسولين. إشارة الى أنه إذا كان سكري الحمل متزناً نتعامل مع الجنين وكأنه غير مصاب بالسكري. وهنا يكمن الإختلاف بين المرأة التي يكون لديها سكري قبل الحمل عن المرأة التي يتطور لديها السكري نتيجة الحمل!

ias

الحمل صحة الحامل نصائح للحمل

مقالات ذات صلة

تابعينا على