كيف تسهلين عملية الهضم بعد وجبة العشاء؟

كيف تسهلين عملية الهضم بعد وجبة العشاء؟

عندما تنتهين من تناول وجبة الطعام، تبدأ معاناتك مع مشاكل الهضم، خصوصاً بعد وجبة العشاء، حيث إن نشاطك البدني يتقلص، فما الحل؟ الإقلاع عن وجبة العشاء ليس الحل كما تعتقد نساءٌ كثيرات خصوصاً أنها الوجبة التي يجتمع عليها جميع أفراد العائلة، بعد الإنتهاء من العمل أو المدرسة، ولكن هذا لا يعني الإفراط في تناول المأكولات العربية الدسمة، بل يجب أن تشمل وجبات العشاء أطعمة صحية وخفيفة، لتفادي عوارض النفخة والغازات وعسر الهضم. وتعتبر السلطات المكونة من الخضار الطازجة الوجبة الأمثل للعشاء، ولا بأس إذا تمت إضافة كمية قليلة من الخبز المحمص أو قطع الدجاج أو السمك الصغيرة إليها، لأنها سهلة الهضم بعكس اللحوم التي تستغرق نحو 6 ساعات كي يتم هضمها. أما في حال تناولت وجبة العشاء، فحاولي تناولها في وقت مبكر، وقومي بمضغ الطعام جيداً، ثم تفادي الجلوس لمشاهدة التلفاز بعدها، بل حاولي التحرك في أرجاء المنزل لتعزيز حركة الأمعاء الطبيعية وتحفيز عملية الهضم، وتجنب مشكلةالإكتام المزعجة الناجمة عن سوء الهضم، بالإضافة الى مشاكل النوم.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!