كيفية التغلب على الخوف

كيفية التغلب على الخوف

يجب التمييز جيدًا بين المخاوف التي يمكنك التحكم بها، وتلك التي لا يمكنك السيطرة عليها

ينتابك شعور بالخوف والقلق من بعض الامور الحياتية اليومية؟ لقد حان الوقت لتتغلّبي عليها وتركلي هذه المشاعر المزعجة نهائيًّا، من خلال نصائح نقدمها لك ستجعلك تسيطرين على 4 من المخاوف الأكثر شيوعًا بين الناس.

ننصحك بقراءة: ما هي مخاوف الرجل؟

فعلى رغم أن الخوف هو حالة طبيعيّة ممكن أن تواجه أي شخص، إلاّ أنّه يجب التمييز جيدًا بين المخاوف التي يمكنك التحكم بها، وتلك التي لا يمكنك السيطرة عليها. ولكن مع هذه الاقتراحات البسيطة والجرعة الجديدة من الأمل، ستتمكنين من مكافحة المخاوف الأربعة الأكثر شيوعًا.

الخوف من الفشل: من المهم الاحتفال بالنجاح، ولكن الأهم هو معرفة تقبّل الفشل والسيطرة عليه. فنحن لا نعرف ما يمكن أن يحمله لنا المستقبل، وبالنسبة للكثيرين إن مجرد التفكير بالفشل هو أمر يثير الخوف والقلق، ونتساءل دائمًا إن كنا نسير في الاتجاه الصحيح، أو إذا كان مسارنا سيقودنا إلى النجاح. وربما نرى أن الفشل هو نتيجة الكسل أو حتى اعتباره دليلاً على أننا لسنا جيدين بما فيه الكفاية. ولكن هذا الأمر ليس صحيحًا على الإطلاق. إذ ان الفشل غالبًا ما يعني أننا نسير في الاتجاه الصحيح، لأنّه لا يمكن أبدًا أن ننجح من دون أن نمرّ بالفشل. فالفشل يحفزّك على التحسين والتقدم، واعلمي أن من بعد كل فشل هناك نجاح محتم.

الخوف على الصحة: سرّ الصحة الجيدة هو أن تدعي جسمك يعتني بنفسه، وأن تقدّمي له الحدّ الأدنى من الرعاية. عيشي حياةً طبيعية بعيدة من الوسواس، فهو قاتل. فالصحة تنمّيها وتقدّمي لها الدعم وليس الخوف والوسواس. الاستماع إلى جسمك هي الخطوة الأولى لعيش حياة صحية ومتوازنة، لا تدعي خوفك من الأشياء التي لا يمكن السيطرة عليها أن تستهلك صحتك. بدلاً من ذلك، ركّزي على ما يطلبه جسمك منك، فتناولي الطعام الصحي ومارسي نشاطًا بدنيًّا. في طبيعة الحياة، نحن لا يمكننا السيطرة على المرض، ولكن هذا لا يعني أنّنا ينبغي أن نترك الخوف يسيطر علينا. عيشي حياتك يومًا بيوم، وقدّمي لجسمك العناية والرعاية ليقدّم لك هو بدوره الصحة الجيدة.

الخوف من الشيخوخة: الشيخوخة لا تعني خسارة الشباب، بل مرحلة جديدة من القوة والخبرة والصلابة. الشيخوخة ليست سهلة، بخاصةٍ حين ينتابك ذاك الشعور بالذهاب نحو المجهول. ولكن لمَ لا تفكرين بطريقة إيجابية. فماذا لو كان المستقبل شيئًا في غاية الروعة؟ فقليلٌ من الإيمان يقطع شوطًا طويلاً من الخوف، واجعلي من مستقبلك مغامرة كبيرة، شجّعي نفسك على خوضها من دون خوف.

الخوف من المجازفة: إعلمي أنّ قرارًا خاطئًا أفضل مئة مرّة من التردّد في أخذ القرار. كلّنا نأخذ المخاطر في قراراتنا، من ناحية الحب، والعلاقات، والوظائف الجديدة، والتعليم. ولكن المجازفة في الحياة، طالما أنّها ليست خطرة أو ضارة للآخرين، يمكن أن تجعلنا خائفين ولكن النتيجة النهائية يمكن أن تكون حقًا رائعة.

يمكنك أيضًا قراءة: طرق علاج الخوف عند الاطفال



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!