ما هي فوائد تمارين الحوض للحامل؟

فوائد تمارين الحوض للحامل

تتعدّد كثيرًا أنواع التمارين الرياضية التي يجب أن تمارسيها خلال فترة الحمل. سنتحدّث الآن عن تمارين الحوض للحامل! فهل تعلمين ما هي أبرز فوائد هذا النوع من الرياضة؟

تعمل تمارين الحوض أو الكيجل على شدّ عضلات قاع الحوض التي تحتاجين إلى تقويتها من أجل الحد من ألم الولادة لاحقًا. هذا وتساعد هذه التمارين على تجنّب معاناتك من تسرّب البول خلال الحمل وبعد ولادة طفلك.

أما من بين الفوائد الأخرى لهذا النوع من التمارين فنذكر لك:

  • تقصّر المرحلة الثانية من المخاض.
  • تشفي الجرح ما بين فتحة الشرج والمهبل بشكلٍ أسرع خلال فترة ما بعد الولادة.

هذا وعليك أن تعلمي أنه يمكن لكبر حجم بطنك أن يضع ضغطًا كبيرًا على عضلات قاع الحوض لديك خصوصًا بدءًا من الأسبوع الثاني عشر من الحمل. هذا ويمكن للإمساك الذي تعاني منه معظم النساء الحوامل أن يزيد من هذا الضغط على منطقة الحوض.

في هذا السياق، تشير بعض الدراسات إلى أنه عليك القيام بهذه التمارين لثماني مرات في اليوم. لكن في حال كنت تعانين من مشكلة تسرّب البول، فقد تحتاجين إلى زيادة هذا العدد. لذلك، ننصحك باستشارة مدرّب شخصي لكي يعلّمك أيضًا بعض التمارين الأخرى التي يمكنها أن تفيدك خلال فترة الحمل والتي تؤكد نمو الجنين بشكلٍ صحي وسليم.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟