abir.akiki abir.akiki 19-05-2022

إذا كنت تبحثين عن علاج هبوط الرحم طبيعيا، فتابعي قراءة هذه المقالة على موقع عائلتي بحيث نشاركك بالحيل المنزلية وطرق الوقاية.

ias

يحدث هبوط الرحم عندما تضعف العضلات التي تدعم الأعضاء في حوض المرأة. يسمح هذا الضعف للرحم أو الإحليل أو المثانة أو المستقيم بالتدلي لأسفل في المهبل. في الحقيقة، يمكن تشخيص هبوط الرحم بالسونار، فإذا ضعفت عضلات قاع الحوض بدرجة كافية، يمكن أن تبرز هذه الأعضاء خارج المهبل. من هنا، سنكشف لك عن علاج هبوط الرحم طبيعيًا وطرق الوقاية من هذه الحال المزعجة.

علامات هبوط الرحم

فيما يلي أكشف لك عن علامات تشير إلى تدلي الرحم لديك، وتشمل:

  • الشعور بامتلاء المهبل
  • نتوء عند فتحة المهبل
  • إحساس بالثقل أو الضغط في الحوض
  • شعور وكأنك “تجلسين على كرة”
  • ألم في أسفل الظهر يتحسّن عند الاستلقاء
  • الحاجة إلى التبوّل أكثر من المعتاد
  • صعوبة في التبرز الكامل أو إفراغ المثانة
  • التهابات المثانة المتكررة
  • نزيف غير طبيعي من المهبل
  • تسرب البول عند السعال أو العطس أو الضحك أو ممارسة الجماع أو ممارسة الرياضة
  • ألم أثناء ممارسة الجماع

أسباب هبوط الرحم

هناك أرجوحة من العضلات، تسمّى عضلات قاع الحوض، ومن أبرز وظائفها أنّها تدعم أعضاء الحوض. يمكن أن تؤدي الولادة إلى شدّ هذه العضلات وإضعافها، وبخاصّة ٍإذا كانت الولادة الطبيعية صعبة.
يمكن أن تؤدي الشيخوخة وفقدان هرمون الاستروجين أثناء انقطاع الطمث أيضًأ إلى إضعاف هذه العضلات، مما يسمح لأعضاء الحوض بالتدلي إلى المهبل. كما تشمل الأسباب الأخرى لهبوط الرحم ما يلي:

  • السعال المستمر من مرض الرئة المزمن
  • الضغط من الوزن الزائد
  • الإمساك المزمن
  • رفع الأحمال الثقيلة

علاج هبوط الرحم طبيعيًا

قبل اللجوء إلى الوسائل الطبية والجراحية، قد ينصحك طبيبك ببعض الحيل المنزلية الطبيعية التي يمكن أن تساهم في إعادة شدّ الرحم. تعتبر هذه الوسائل من ضمن خيارات العلاج التحفظي والتي تشمل تمارين قاع الحوض، أو ما يُعرف بتمارين كيجل. تعمل هذه التمارين على تقوي العضلات التي تدعم الرحم والمثانة وأعضاء الحوض الأخرى. للقيام بها اتبعي الخطوات التالية:

  • اضغطي على العضلات التي تستخدمينها لحبس البول وإخراج البول
  • استمري في الانكماش لبضع ثوان ثم اتركيه
  • قومي بعمل 8 إلى 10 من هذه التمارين، ثلاث مرات في اليوم

للمساعدة في معرفة مكان عضلات قاع الحوض، في المرة التالية التي تحتاجين فيها إلى التبول، توقّفي عن التبول في منتصف الطريق، ثم ابدأي مرة أخرى، وتوقّفي. استخدمي هذه الطريقة لمعرفة مكان العضلات، وليس المقصود منها أن تكون ممارسة مستمرة.
من جهة أخرى، قد يساعد فقدان الوزن أيضًا. يمكن أن يؤدي فقدان الوزن الزائد إلى تخفيف بعض الضغط عن المثانة أو أعضاء الحوض الأخرى. اسألي طبيبك عن مقدار الوزن الذي يجب أن تخسريه.

الوقاية من هبوط الرحم

يمكن لبعض الاستراتيجيات أن تقلل من خطر الإصابة بهبوط الرحم وتوقفه من التدهور. وتشمل على سبيل المثال لا الحصر:

  • أداء تمارين قاع الحوض، مثل تمارين كيجل
  • منع وعلاج الإمساك
  • تجنّب رفع الأحمال الثقيلة
  • استخدام الجسم بالحركات الصحيحة كلما كان الرفع ضروريًا
  • التعامل مع السعال المزمن
  • الحفاظ على وزن صحي من خلال النظام الغذائي وممارسة الرياضة
  • التفكير في العلاج ببدائل الاستروجين أثناء انقطاع الطمث

أخيرًا، كما نقول دائمًا، قد يتيح اكتشاف الحالة في المراحل المبكرة مزيدًا من الوقت لتقوية عضلات قاع الحوض ومنع التدلي الأكثر أهمية. لذا، لا تهملي صحّتك الجنسية وراقبي التغيرات لتتمكني من استشارة طبيبك فورًا.

الصحة صحة المرأة نصائح صحية

مقالات ذات صلة

تابعينا على