عالجي ارتفاع ضغط الدم بالماء الدافئ

علاج الضغط المرتفع بالماء | علاج مرض ضغط الدم

بحثنا كثيراً عن علاج لمشكلة ضغط الدم المرتفع لأنّها إذا تُركت من دون علاج فعّال فقد تؤدّي إلى النوبات القلبية، السكتة الدماغية، والفشل الكلوي. فوجدنا أنّه بعد الأدوية والعقاقير، قد تكون العلاجات الطبيعية فعّالة أيضاً في السيطرة على المرض لذلك قدّمنا إليك في مقال سابق "5 علاجات طبيعية لضغط الدم المرتفع ". ولكن كما تعلمين الطب في حالة تطوّر مستمرّ لذلك سيقدّم إليك يومياً وسائل جديدة للحدّ من ارتفاع الضغط وكان آخرها العلاج بالماء الدافئ.

ما نتيجة عدم علاج ضغط الدم المرتفع؟

بعد إجراء دراسات عديدة، توصّل فريق من الباحثين إلى أنّ ممارسة التمارين الرياضية في المياه الدافئة تساهم في علاج ارتفاع ضغط الدم. وتبيّن أنّ هذا العلاج ليس فعّالاً للذين يتناولون العقاقير فحسب بل هو أيضاً مفيد لكل من يعاني من مشكلة ارتفاع ضغط الدم ولا يستجيب للعلاج التقليدي والأدوية المخصصة لهذا المرض. ورأى الباحثون أنّ المرضى الذين لم يلاحظوا نتيجة إيجابية نتيجة استخدام ثلاثة أنواع من الأدوية، قد لاحظوا تحسّناً بمستويات ضغط دمهم بعد ثلاث جلسات من التمارين في الماء الدافئ وخلال فترة أسبوع واحد فقط. أمّا بالنسبة لحرارة المياه، فكانت تبلغ 32 درجة مؤية بينما كانت تبلغ 27 درجة مؤية في دراسة سابقة إلّا أنّ استجابة المرضى كانت أقل، ما يشير إلى أهمية درجة حرارة المياه في هذه الطريقة العلاجية. ووفقاً لفريق الباحثين، إنّ انخفاض ضغط الدم عند العيّنة التي شاركت في الدراسة لم يقتصر على فترة ممارسة الرياضة في الماء الدافئ فحسب بل استمرّ أيضاً حتّى في الفترة التي تلت هذه التمارين. وعلى الرغم من أنّ سبب فاعلية الماء الدافئ غير مؤكّد حتّى الآن، إلّا أنّ العلماء يعتقدون أنّه يرجع إلى فاعلية الحرارة في توسيع الأوعية الدموية وتعزيز عملية تدفّق الدم في الجسم.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!