رجيم دوكان... خسارة الوزن الصحية

رجيم دوكان | رجيم صحي

أنت ترغبين بخسارة الوزن ونحن نودّ مساعدتك للوصول إلى هدفك، لذلك وجدنا أنّه قد يكون مفيداً لك التعرّف على إحدى الحميات التي انتشرت سريعاً في فرنسا وأوروبا منذ العام 2000: إنّه رجيم دوكان!

سمّي هذا الرجيم بحسب إسم الذي ابتكره وهو الدكتور بيار دوكان وسرعان ما أصبح أحد أهم الأنظمة الغذائية لخسارة الوزن حول العالم وتمّ اتّباعه من العديد من المشاهير ومنهم كايت ميدلتون دوقة كامبريدج. إذاً ما هي هذه الحمية المهمّة؟ إنّها تتألّف من 4 مراحل نختصرها بالتالي:

*المرحلة الأولى أو مرحلة الهجوم: تستمرّ هذه المرحلة بين 1 و10 أيام استناداً إلى عدد الكيلوغرامات التي تودّين خسارتها. وخلال هذه المرحلة ما من قيود لعدد السعرات الحرارية وعلى نظامك الغذائي أن يتألّف بشكل أساسي من البروتينات وأن يكون خالياً من الكربوهيدرات. كما تشمل وجباتك منتجات الألبان الخالية من الدسم ونخالة الشوفان الضرورية لهذه المرحلة لتزويدك بالشبع ومساعدة جسمك على التخلّص من السموم.

ماذا يقول جسمك عن رجيم عذاري؟

*المرحلة الثانية أو مرحلة الاستمرار: خلال هذه المرحلة تستمرّين بتناول أطعمة المرحلة الأولى (البروتينات، منتجات الألبان الخالية من الدسم ونخالة الشوفان) ، ولكن الآن فقط أصبح بإمكانك إضافة أنواع الخضار غير النشوية يومياً. وبإمكانك الإستمرار في هذه المرحلة إلى أن تصلي إلى الوزن الذي وضعته كهدف.

*المرحلة الثالثة أو مرحلة التماسك: هنا يصبح دورك أنت مهمّاً! تركّز هذه المرحلة على إعادة الكربوهيدرات إلى النظام الغذائي إضافة إلى أنّه بإمكانك تناول وجبتين في الأسبوع من اختيارك كنت ترغبين بتناولهما. ولكن تذكّري أنّه يجب عليك العودة إلى تناول البروتينات فحسب مرة في الأسبوع.

رجيم العنب... ما هي شروطه؟

*المرحلة الرابعة أو مرحلة الاستقرار والثبات: إنّها المرحلة الأخيرة من هذا النظام الغذائي وترتكز على تطبيق 3 قواعد مهمة:

1* خصّصي يوماً في الأسبوع لتناول البروتينات فحسب ويجب أن يكون اليوم نفسه من كل أسبوع.

2* تناولي 3 ملاعق طعام من نخالة الشوفان طيلة أيام حياتك.

3* لا تستخدمي المصعد أو الدرج الكهربائي بل استخدمي السلالم ومارسي رياضة المشي لمدة 20 دقيقة يومياً.

إذا كنت ستتّبعين رجيم دوكان فيجب عليك الحرص على عدم اتّباع نظام يساهم في زيادة وزنك بين المرحلة والأخرى.



إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ قدوة حسنة لأطفالك في الغذاء السليم؟