abir.akiki abir.akiki 08-11-2022

نشاركك في هذه المقالة دراسة جديدة حول العلاقة بين الضغط على الركبتين والوزن الزائد، تابعي القراءة وتعرفي على المزيد.

ias

قد يكون من المعروف أن السمنة تؤدي إلى مشاكل صحية عديدة منها التأثير على المفاصل. لكن بحثًا جديدًا يقول إنه لا يتطلب وزنًا زائدًا كما نعتقد للتسبب بمشاكل في الركبتين، بما في ذلك الألم والتصلب وقيود الحركة التي يمكن أن تؤدي إلى الحاجة إلى جراحة استبدال الركبة.

يقول المؤتمر الدولي للسمنة إن اكتساب 5 كيلو فقط جعل استبدال الركبة الكلي أكثر احتمالية بنسبة 34% للنساء في أبحاثه، و 25% أكثر بالنسبة للرجال. أبلغ الباحثون عن النتائج بناءً على دراستين شملت 264000 شخصًا. لكنهم راجعوا 23 دراسة تركز على زيادة الوزن والتهاب مفاصل الركبة.

في الواقع، إنّ الفصال العظمي، المعروف باسم التهاب المفاصل “البلى”، هو النوع الأكثر شيوعًا من التهاب المفاصل، والذي يعني عمومًا التهاب المفاصل. يحدث بشكل شائع في المفاصل الحاملة للوزن في الوركين والركبتين والعمود الفقري ولكن يمكن أن يحدث في أي مفصل.

يتآكل الغضروف الذي يسد الفراغ بين العظام في المفصل. إذا ساءت الحال بدرجة كافية، فقد يؤدي ذلك إلى احتكاك العظام ببعضها البعض، مما يسبب الألم ويحدّ من الحركة.

أخيرًا، لا يوجد علاج لهذه الحال، لكن واشنطن بوست ذكرت أن استبدال الركبة أمر شائع، حيث يتم إجراء ما يقدر بنحو 750 ألف عملية جراحية كل عام في الولاديات المتحدة الأميركية. ويقول الباحثون إن النتائج التي توصلوا إليها هي سبب إضافي للناس لتجنّب زيادة الوزن وتجنّب فقدان الوزن الزائد لاحقًا.

الصحة الصحة الشخصية دراسات نصائح صحية

مقالات ذات صلة

تابعينا على