عبير عقيقي عبير عقيقي 30-09-2022
Person, Human, Face

إذا كنت تسألين عن العلاقة التي تجمع الموسيقى بالذكاء، فما عليك سوى قراءة هذه الدراسة الجديدة التي ننشرها على موقعنا.

ias

منذ حوالي 30 عامًا، نشر Rauscher وآخرون دراسة عن الأطفال في مجلة Nature، والتي أظهرت أن مجرد الاستماع إلى موزار يمكن أن يزيد من القدرات المعرفية للطفل. على الرغم من أن باحثين آخرين قاموا في وقت لاحق بتكرار هذه النتائج عند الأطفال والبالغين، إلا أنّ إجماع علماء الأعصاب اليوم هو أن الاستماع إلى موزار، أو الموسيقى الكلاسيكية الأخرى، يحسّن الأداء ليس عن طريق تنمية العقل، ولكن عن طريق رفع مستوى الإثارة بشكل موقت. وبالتالي، فإن ما يسمى بتأثير موزار هو في الحقيقة مجرد مثال على التأثير المعروف للإثارة على الأداء.
ومع ذلك، بدأ بعض الباحثين مؤخرًا بإعادة فحص فوائد الاستماع إلى الموسيقى ليس لدى الأطفال فقط، ولكن في مرضى الخرف أيضًا.

طفل يستمع الى الموسيقى في الطبيعة
طفل يستمع الى الموسيقى في الطبيعة

تفاصيل الدراسة

خلصت مراجعة أدبية أجريت عام 2018 في مجلة Dementia Neuropsychologia، تلخص نتائج 24 دراسة مختلفة، إلى أن تعريض مرضى الزهايمر للموسيقى، وبخاصة الموسيقى المألوفة، يحسّن الحال المزاجية والذاكرة لدى مرضى الخرف. يفترض العلماء المشاركون في البحث أن الذكريات الموسيقية غالبًا ما يتم حفظها في مرضى الخرف، وأن تنشيط تلك الذكريات يمكن أن يساعد في الوصول إلى الذكريات المرتبطة.

العزف الموسيقي والمهارات المعرفية

في إطار آخر، تشير الدراسات السابقة بقوة إلى أنه يمكنك تنمية عقلك وتحسين المهارات المعرفية وتأخير التدهور المعرفي من خلال العزف على آلة موسيقية بانتظام. ولكن، إذا كان لديك حافز حقيقي لتعزيز مهاراتك الذهنية والمعرفية، فإن مجموعة واسعة من الدراسات في مرونة الدماغ، والتي لخّصتها الدكتورة لورانس كاتز في كتاب “حافظ على دماغك على قيد الحياة”، تقترح أنه لا يجب عليك التمسك بأداة واحدة، ولكن علّمي نفسك باستمرار العزف على آلات غير مألوفة، بحيث تعرضين عقلك للحداثة المستمرة.

وفقًا للدكتورة كاتز، فإن عقلك مثل عضلاتك؛ إذا كنت تمارسين تمارين الأثقال بأحمال ثابتة، ستنمو عضلاتك إلى نقطة معينة، ثم تتوقف عن اكتساب القوة. تمامًا كما هو الحال مع عضلاتك، إذا كنت ترغبين في الاستمرار في تنمية عقلك، فيجب أن تتحدّيه باستمرار بمهام جديدة أو صعبة.

أخيرًا، إقرأي أيضًا عن النصائح المفيدة لمساعدتك على تربية طفلٍ ذكي واعلمي أنّ الذكاء ينمو وياطوّر بالرغم من تأثيره بعامل الوراثة.

الصحة الصحة الشخصية صحة الرجل صحة الطفل صحة المرأة

مقالات ذات صلة

برنامج التحوّل الصحيّ يُحقق إنجازات في الكشف المبكر عن الأمراض الأكثر شيوعًا في السعودية
الصحة برنامج التحوّل الصحيّ يُحقق إنجازات في الكشف المبكر عن الأمراض الأكثر شيوعًا في السعودية
إرتفاع ملحوظ في متوسط عمر الفرد في السعودية مقارنة بعام 2016!
إطلاق علاج شخصي خاص بمرضى ضغط الدم المرتفع
ضغط الدم إطلاق علاج شخصي خاص بمرضى ضغط الدم المرتفع بعد دراسات معمّقة
اكتشافات جديدة لم تكن في الحسبان!
نسبة شفاء سرطان الكبد
الصحة الشخصية نسبة شفاء سرطان الكبد والمراحل التي يمرّ بها المريض
كلّ ما تودّين معرفته!
افضل بروتين بعد التكميم
صحة المرأة افضل بروتين بعد التكميم للمحافظة على الوزن المناسب
لا يسبّب تناوله أيّ مضاعفات جانبيّة!
طفلي يرفض الرضاعة وهو مستيقظ
الأم والرضيع طفلي يرفض الرضاعة وهو مستيقظ فما الحل؟
الدليل الشامل بين يديكِ!
أهم أسباب احتباس السوائل في القدمين
الامراض أهم أسباب احتباس السوائل في القدمين
الفشل الكلوي من أخطر الأمراض التي تسبب الوذمة
اضرار فقر الدم
صحة المرأة اضرار فقر الدم على الصحّة العامّة
كلّ ما تودّين معرفته!
 أسباب لفقدان الوزن بدون مبرر
صحة المرأة  أسباب لفقدان الوزن بدون مبرر
ما أسباب لفقدان الوزن بدون مبرر؟
علاج الالتهاب الرئوي عند الأطفال
صحة الطفل علاج الالتهاب الرئوي عند الأطفال يبدأ بـ٤ خطوات مهمة!
طرق بسيطة تعالجين من خلالها طفلك من المنزل!
نسبة الدهون الطبيعية بالجسم
صحة المرأة اكتشفي نسبة الدهون الطبيعية في الجسم في مختلف الأعمار
حذاري تخطّي هذه النسبة!
هل الصيام المتقطع مضر
الصحة الشخصية هل الصيام المتقطع مضر للصحّة؟
الجواب العلمي الدقيق!
فوائد حمض الفوليك للاعصاب
صحة المرأة تعرّفي على فوائد حمض الفوليك للاعصاب والجرعة الموصى بها منه
معلومات لم تعرفيها من قبل!

تابعينا على