خطوات تعريف الطّفل على أطعمة جديدة

كيفية تقديم اطعمة جديدة للطفل

عندما يبدأ طفلكِ بتناول الأطعمة الصلبة، سيكون عليكِ أن تبذلي ما في وسعكِ كي تؤمّني له العناصر الغذائية الضرورية المختلفة التي يحتاج إليها جسمه الصغير وتزرعي فيه عادات غذائية صحية وسليمة لمدى الحياة.

نصائح ذهبيّة لغذاء الطّفل حتى عمر السّنتين

في ما يلي بعض التوجيهات المفيدة لمساعدتك في تعريف طفلكِ على أطعمة جديدة:

* أُطلبي من طبيب طفلك قائمة مفصّلة بالأطعمة المسموحة والضرورية لهذا الأخير، ذلك أنّ بعض أنواع المأكولات قد يكون مضرّاً لعمره.

* ابدأي بتقديم المأكولات البسيطة وانتقلي منها إلى المأكولات الأكثر تعقيداً. ابدأي مثلاً بالتفاح المهروس وانتقلي منه إلى الموز والبرتقال، إلخ.

* إن لاحظت ميل طفلكِ لنكهة معيّنة كالموز مثلاً، حاولي إضافة هذه النكهة إلى أطعمة أخرى والخروج بمزيج يُغذّي صغيرك ويلبّي حاجاته.

* إحرصي على وضع خطة طعام محكمة لطفلك، بكلامٍ آخر، إحرصي على إطعام طفلك بشكلٍ يوميّ وجبة حبوبٍ واحدة ومصدراً بروتينياً واحداً وفاكهة وخضار من اختيارك.

* إن كنتِ أمّاً عاملةً، إحرصي على أن تقدّمي لطفلكِ الطعام الجديد خلال عطلة نهاية الأسبوع، وذلك كي يتسنّى لك الوقت الكافي لتعويده عليه.

* احذري بعض أنواع الطعام المعروفة بقدرتها على التسبب بالحساسية الغذائية على غرار الفستق، وتذكّري ألا تقدّمي لصغيرك الأطعمة غير النباتية قبل الثمانية أشهر.

نصائح لإقناع الطّفل بتذوّق مجموعة مختلفة من الأطعمة

تلك كانت بعض النصائح البسيطة حول كيفية تعريف الطفل إلى أطعمة جديدة. جرّبيها وشاركينا أفكارك الخاصة وتجربتك في خانة التعليقات.



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟