بعيداً عن الأدوية، كيف تتخلّصين من الحرقة؟

حرقة

الحرقة، يعاني منها العديد من الأشخاص ولكن ما سبل التخلص منها؟ للبعض قد يكمن الحل بتناول بعض الأدوية، أمّا البعض الآخر فقد يكتفي بتحمّل الانزعاج الناتج منها، ولكن للأسف لا تعدّ هاتان الطريقتان الحلّ لتجنّب الإصابة بالحرقة في المرة المقبله. لحسن الحظ، هناك طرق تساعدنا في محاربة الحرقة قبل أن تحصل ومن دون اللجوء إلى الأدوية... ما هي؟ من أين نبدأ؟ ابدأي بتغييرات بسيطة في نظامك الغذائي ونمط العيش:

* إن كنت مدخّنة، فأقلعي عن التدخين: يهيّج التدخين أغشية الحلق والمريء، وهذا ما لا يجب أن يحصل إن كنت تعانين من الحرقة. بالإضافة إلى ذلك، يضعف النيكوتين صمام المريء، ما يسمح للأحماض بالارتجاع ويتسبب بالحرقة.

4 طرق تُجنب الحامل حرقة الصدر

* اختاري الطعام المناسب: بدلاً من تناول الأدوية للتخلص من الحرقة، أريحي جهازك الهضمي من الأطعمة الغنية بالأحماض والتي تؤثّر على الأنسجة. حاولي قدر المستطاع تجنّب القهوة، الثوم، الفليفلة، البصل، الطماطم، عصير البرتقال، والأطعمة الحرّيفة.

* امضغي الطعام جيّداً: يساهم كل ملليمتر من الجهاز الهضمي، بدءاً من مضغ الطعام في الفم، في عملية الهضم. فاللعاب يعدّل الحموضة ويمهّد الطريق لرحلة غير مؤلمة للطعام إلى المعدة. ولكن عند تناول الطعام بسرعة، لا يتمّ مضغ الأطعمة بما فيه الكفاية، فيتمّ عندها تفويت بعض الخطوات المهمة في عملية الهضم، الأمر الذي يؤدّي إلى الحرقة وعسر الهضم .

* خفّفي وقسّمي كمية الوجبات: كلّما ازدادت كمية الطعام في معدتك، استغرقت عملية الهضم وقتاً أطول ما قد يؤدّي إلى ارتجاع المريء والحرقة. لذا قسّمي وجباتك إلى عدّة وجبات صغيرة في اليوم وحاولي أن تتناولي العشاء قبل ساعتين إلى ثلاث ساعات من موعد النوم.

* لا ترتدي الألبسة الضيقة: يمكن أن تضغط الملابس الضيقة على معدتك ما قد يؤدّي إلى ارتجاع المواد الغذائية في المريء وبالتالي التسبب بانزعاج.

* أثناء النوم، ارفعي رأسك بوسادة إضافية ما سيساعد في الحفاظ على الأحماض في المعدة* المكان الذي تنتمي إليه!



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!