الورد، فوائد عاطفية وجسدية!

ورد

لطالما كانت الورود رمزاً للحب والرومانسية منذ آلاف السنين في مختلف الثقافات حول العالم. ولكن هل تعلمين أنّ للوردة القدرة الطبية على تحقيق التوازن بين اضطرابات القلب، الجسدية والعاطفية، إضافة إلى شفاء الجهاز الهضمي؟ وهناك مجموعة متنوعة من الطرق لاستخدام الورد كجزء من علاجاتك الطبيعية:

* زيت الورد: استنشقي زيت الورد لتهدئة أعراض الحساسية أو الربو، للتخفيف من الغضب والاكتئاب، لمعالجة الصداع، والتخفيف من مشاعر الاستياء والحزن.

معاني الورود في الحب

* ماء الورد: رشّي ماء الورد على وجهك، خاصة في فصل الصيف، للشعور بالانتعاش وإبراز نضارة البشرة من خلال الحد من الاحمرار والالتهاب الزائد. كما أنّه بإمكانك المحافظة على شباب بشرتك من خلال تنظيف وجهك بهذا الماء قبل الخلود إلى النوم. وإن كنت تشعرين أنّك مستاءة، ارتشفي القليل من ماء الورد للتمتّع بفاعليته لتهدئة الأعصاب.

* بتلات الورد: تعدّ بتلات الورد من الأطعمة اللذيذة للتخفيف من أعراض ما قبل الدورة الشهرية وتشنّجات الحيض. وهذه البتلات إن حُضّرت كمربّى تساعد في الحدّ من حالات الغثيان والحموضة، إضافة إلى أنّها تساهم في تعزيز جهاز المناعة لمكافحة التهابات الجهاز التنفسي ومنع نزلات البرد.

* ثمر الورد: عندما تذبل الوردة وتجف، توفّر الثمرة الجافة فوائد عديدة إلّا أنّ قلّة من الناس يدركون ذلك. تعدّ ثمرة الورد من أغنى المصادر للفيتامين C، ومن المصادر الجيدة للفيتامينات A، K، وB. كما أنّها غنية بالمعادن مثل الكالسيوم، المغنيزيوم، والنحاس.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!