يارا بو فخرالدين يارا بو فخرالدين 08-06-2016

بعد ولادة الطفل، تختبر المرأة خليطاً من المشاعر والأحاسيس تتجلّى بفرح وسعادة الانجاب وتصل الى ‏الخوف والقلق تجاه مولودها. وفي بعض الحالات تصاب الأم خلال هذه المرحلة بحالة غير متوقعة من ‏الاكتئاب النفسي أي ما يعرف باكتئاب ما بعد الولادة.‏

ias

وفي هذا السياق، من المهم أن يتم الفصل بين الاكتئاب والحالة الوجدانية التي تمر بها معظم النساء في ‏مرحلة ما بعد الولادة والمعروفة إجمالاً باسم "البيبي بلوز" والتي تشمل عادةً تقلّبات المزاج، نوبات ‏البكاء، اضطرابات النوم والقلق وهي غالباً ما تستمر لمدة أسبوعين تقريباً. أما اكتئاب ما بعد الولادة فهو ‏اضطراب حاد وطويل الأمد. فما هي أعراض اكتئاب بعد الولادة؟ ‏

إن اعراض اكتئاب ما بعد الولادة قد تؤثر على قدرة الأم بالعناية بطفلها والقيام بالعادات اليومية الطبيعية، ‏وهذه الأعراض تتطور إجمالاً خلال الأسابيع الأولى التي تلي الولادة أو قد تظهر في وقت لاحق خلال ‏الأشهر الستة اللاحقة. وأهم أعراض الاكتئاب:‏

> اكتئاب ما بعد الولادة ليس ضعفاً أو عيباً! بل هو من مضاعفات الولادة!

  • مزاج مكتئب وتقلّبات مزاجية حادة.‏
  • الافراط في البكاء.‏
  • صعوبة في التواصل والترابط مع الطفل.‏
  • الابتعاد أو الانسحاب من العائلة والأصدقاء.‏
  • فقدان الشهية أو الاقبال على الأكل بشكل مفرط.‏
  • عدم القدرة على النوم أو النوم أكثر من اللازم.‏
  • التعب أو فقدان الطاقة.‏
  • عدم الاستمتاع بالنشاطات التي اعتدت القيام بها وكانت مصدر متعتك.‏
  • الشعور بخوف أن تكوني أم غير صالحة.‏
  • الشعور بالذنب والأسف وعدم الاكتفاء.‏
  • نوبات من القلق والغضب.‏
  • أفكار عن ايذاء نفسك أو طفلك.‏
  • أفكار متكرّرة عن الموت أو الانتحار.‏
  • عدم القدرة على التركيز أو اتخاذ القرارات.

اقرأي المزيد: كيف تغيرين في روتين نظافتكِ الشخصية ما بعد الولادة؟

الحمل ما بعد الولادة

مقالات ذات صلة

تابعينا على