أسرة التحرير‬‎ أسرة التحرير‬‎ 16-06-2014

أظهرت دراسة جديدة أجراها باحثون في معهد كايسر برمانت في كاليفورنيا أنّ النساء اللواتي يعانين من إرتفاع ضغط الدم في المراحل المبكرة من الحمل هنّ أكثر عرضة لإنجاب أطفال لديهم تشوهات خلقية. وقالت دراسة نشرتها صحيفة الـغارديانالبريطانية إن العقاقير الطبية التي تتناولها المرأة الحامل لمعالجة ارتفاع ضغط الدم لها تأثير سام على الجنين لاسيما خلال الثلثيْن الثاني والثالث من الحمل. وذكرت الدراسة أنّ ارتفاع ضغط دم الأم يزيد من خطر العيوب الخلقية في قلب الطفل بنسبة 41% كما يزيد من خطر الفتق السحائي بنسبة 43% داعية إلى السيطرة على مستويات الجلوكوز في الجسم قبل الحمل وعلى وزن الجسم تجنباً للإصابة بالسكري وارتفاع ضغط الدم.

ias

الصحة الصحة الشخصية

مقالات ذات صلة

تابعينا على