أسنان الحليب... لمَ ترافقك أحياناً بعد الطفولة؟

اسنان الاطفال بعد سن البلوغ | اسنان الحليب في سن الاربعين

غالباً ما لا تربطين بين أسنان الحليب ومرحلة البلوغ ولكن ما قد تجهلينه هو أنّ هذه الأسنان قد تلازم العديد من الأشخاص حتّى بعد مرحلة الطفولة وسيكون لديهم اثنتين أو أكثر منها جنباً إلى جنب مع أسنانهم الأخرى الدائمة. وهنا من الضروري التساؤل: هل هذا أمر غير مألوف؟ نظراً لامتلاك الكثير من الأشخاص أسنان الحليب حتّى في سنّ الأربعين إذاً إنّ الأمر طبيعي ومألوف. نعم، إنّ النمط الطبيعي هو سقوط هذه الأسنان لتترك مكانها لأسنان البلوغ وغالباً ما يبدأ ذلك في سنّ السادسة وحتّى المراهقة، ولكنّ الأمور لا تسير دائماً كما هو مخطّط! وهذا يعني أنّه بإمكان شخصٍ ما أن يدخل مرحلة البلوغ مع أسنانه الدائمة إضافة إلى بعض أسنان الحليب.

أي طريقة تتّبعين عند تنظيف تركيبات الأسنان؟

ولكن ما السبب وراء ذلك؟ إنّ أحد الأسباب المحتملة هو غياب الأسنان الدائمة التي ستحلّ مكان أسنان الحليب، إذ عادةً ما تسقط هذه الأخيرة لتفسح المجال أمام الأسنان التي تقع تحتها بالظهور. ولكن في هذه الحالة ما من سنّ تخترق اللثة لتسقط تلك التي برزت قبلها، لذلك تبقى أسنان الحليب مكانها. أمّا السبب الآخر لهذه الحالة فقد يكون وجود السنّ الدائمة تحت اللثة ولكن عدم قدرتها لسبب ما على اختراق هذه الأخيرة لتتّخذ موقعها الجديد، وعندها ستبقى أسنان الحليب مكانها كما سبق وذكرنا.

كيف تحمين ابتسامتك من الاصفرار؟

ولأنّ لكلّ مشكلة حلّ، يمكن اللجوء إلى الطبيب المختصّ بتقويم الأسنان ليقوم بتقويم أي سنّ قد تكون خارج مكانها الصحيح لتتمكّن من اختراق اللثة لاحقاً أو أنّه قد يقلع أسنان الحليب ليتيح أمام الأسنان الدائمة، إذا ما وُجدت، فرصة شقّ اللثة والبروز.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!