منى.نصار منى.نصار 13-05-2016
أخطاء شائعة ترتكبها الأم عند الإعتناء بتغذية الطفل

من المؤكّد أنكِ تريدين الأفضل دائماً لعائلتكِ، وتحرصين على أن تقدمّي لطفلكِ التغذية الأمثل حرصاً على صحته مستقبلاً، ولكن على رغم حسن نيتكِ، هل ما تقومين به هو عين الصواب؟ الإجابة على هذا السؤال قد لا تكون عند حسن توقّعاتكِ، إذ إنّ شريحة كبيرة من الأمّهات يرتكبن بعض الأخطاء الشائعة في ما يتعلّق بتغذية الأطفال من دون أن يدركن ذلك!

ias

إكتشفي أبرز هذه الأخطاء، واعمدي إلى تصحيحها في أقرب وقت:

  • منع الطفل تماماً عن السكريات: لا يخفى على أحد أن الأطعمة التي تحتوي على كمية من السكر مضرّة لطفلكِ على المدى البعيد في حال الإكثار منها، ولكن ذلك لا يعني أن تقومي بمنعه تماماً عن أي طعام يحتوي على السكر والحلويات. إحرصي على أن يتناول هذه الأطعمة بإعتدال من وقتٍ إلى آخر، مع مراقبة الكمية.
  • التركيز على وجبة الغداء: لا أحد ينفي أهمية وجبة الغداء لإمداد طفلك بالعناصر الغذائية المهمة، ولكنّك تغفلين وجبة لا تقلّ أهمية عنها، وذلك للمحافظة على مستوى نشاط طفلك خلال اليوم وأدائه المدرسي، ألا وهي وجبة الفطور. لذلك، أعيريها أهمية أكبر، واختاريها بعناية مع تأمين حاجات طفلكِ من الكاربوهيدرات، البروتينات والألياف، ولا تنسي كوب الحليب الأساسي لبدء يومه!
  • إجبار الطفل على تناول مأكولات لا يحب طعمها: تجربة تناول الطعام يجب أن تكون هادئة وممتعة لطفلكِ، إذ إنّ إجباره على تناول ما لا يحب بحجّة أنّه مغذًّ له انعكاسات سلبية. عوضاً عن ذلك، إعتمدي بعض الحيل لإقناعه بتناول هذه الأطعمة، وفي حال فشلت كل مساعيكِ، إبحثي عن بدائل يحبّها وتؤمّن له الخصائص الغذائية عينها.
  • إرغام الطفل على إنهاء صحنه بالكامل: يشعر طفلكِ بالشبع تلقائياً عندما يحصل على الكمية الكافية من الطعام. لذلك، من الخطأ أن ترغميه على إنهاء صحنه تماماً، في حال عبّر أنه لا يستطع ذلك. تأكّدي أولاً من أنه يشعر فعلاً بالشبع، ولا يدّعي ذلك كي يستطيع تناول أمر آخر مثل التحلية. فإن إجباره على تناول الطعام أكثر من حاجاته سيجعله يعتاد تلقائياً على تناول كميات أكبر، وبالتالي يسير تدريجياً نحو السمنة.

إبتعدي عن هذه الأخطاء الشائعة، وذلك لتأمين الغذاء الأمثل لطفلكِ من دون عواقب أو مشاكل لا ترغب بها أي أمّ!

إقرئي المزيد: حيل ذكية لإدخال الحليب إلى غذاء طفلكِ بشكل غير ظاهر!

الأمومة والطفل الطفولة الثانية غذاء الطفل

مقالات ذات صلة

السعادة ليست ضرورية دوما
الأمومة والطفل السعادة ليست ضرورية دومًا! لماذا الحزن يفيد طفلك أحيانًا؟
المزيد من التفاصيل حول صحة الطفل النفسية التي تساهم في بناء شخصيته!
كيفية تحميل منصة مدرستي وحل الواجبات المدرسية والاختبارات بحسب آخر تحديث
الأمومة والطفل كيفية تحميل منصة مدرستي وحل الواجبات المدرسية والاختبارات بحسب آخر تحديث
كل ما تودين من معرفته عن منصة مدرستي في هذا المقال...
صرير الأسنان
صحة الطفل ما هو سبب صرير الأسنان عند الأطفال أثناء النوم؟
أسباب بعضها طبيعية وأخرى أكثر خطورة!
أفكار فطور للاطفال عمر سنة ونصف
الأمومة والطفل أفكار فطور للأطفال عمر سنة ونصف تسهّل حياتك كأم!
صحّة طفلك تبدأ من نوعية الطعام وطريقة تحضيرها بالشكل الصحيح!
الطفل الخديج
الأمومة والطفل في اليوم العالمي للأطفال الخدج.. ٥ حقائق لم تعرفيها من قبل عنهم
طفلك ولد قبل أوانه؟ إليك كل ما يجب أن تعرفيه عنه!
إضافات بسيطة في غرف أطفالك تقرّبهم إلى رمضان
الأم والطفل إضافات بسيطة في غرف أطفالك تقرّبهم إلى رمضان
لمسات مرحة ومبتكرة ستجعل أطفالك يسعدون بقدوم شهر رمضان!
 عادات العيد في المملكة التي يجب عدم التخلي عنها
عيد الفطر  عادات العيد في المملكة التي يجب عدم التخلي عنها
عادات تعكس الترابط بأبهى وأبهج صورة
انحراف العين للأطفال
الأمومة والطفل انحراف العين للأطفال: إليك أسبابه وطرق علاجه
اكتشفي أهمّ النصائح التي تساعدك على الحفاظ على صحة نظر طفلك!
سحب فم الرضيع
الأمومة والطفل أضرار سحب الثدي من فم الرضيع: معلومات مهمة لكل أم!
هكذا تتعاملين مع سحب فم الرضيع من الثدي أثناء الرضاعة!
اعراض السكري عند الاطفال عمر 10 سنوات
السكري عوارض السكري عند الأطفال في عمر 10 سنوات، لا تهمليها!
معلومات يجب أن تعرفيها للحفاظ على صحة طفلك!
سرعة التنفس
الأمومة والطفل هل التنفس السريع عند الأطفال خطيرًا؟
كل ما يجب أن تعرفيه عن سرعة التنفس عند طفلك ومدى خطورته!
إكتئاب الحمل ونوع الجنين
الحالة النفسية للأم العلاقة بين إكتئاب الحمل ونوع الجنين
الرأي الطبي والعلمي!

تابعينا على