جوانا القاعي جوانا القاعي 27-06-2023
أخطاء في تربية التوأم

ترتكب بعض الأمهات سلوكيات خاطئة في تربية التوأم قد يندمن عليها فيما بعد. لذلك نتطرق في مقالنا اليوم إلى أبرز هذه السلوكيات لنسلّط الضوء عليها ونساعدك بالتالي على تفاديها!

ias

تعتبر تربية التوأم من التحديات الفريدة التي يواجهها الآباء والأمهات. فالتعامل مع طفلين في المرحلة العمرية نفسها يتطلب توازنًا وتفهمًا كبيرًا. ومع ذلك، يرتكب البعض سلوكيات خاطئة قد تؤثر على صحة التوأم وعلى سعادته. ما هي هذه السلوكيات؟ تابعينا!

أخطاء ترتكبينها في تربية التوأم

بعدما قدمنا لك في وقت سابق بعض المعلومات والنصائح بشأن تربية التوأم، نطلعك فيما يلي على السلوكيات الخاطئة في تربية التوأم!

  • التفضيل والمقارنة بين الطفلين: المقارنة بين الطفلين وتفضيل أحدهما على الآخر هو سلوك خاطئ يؤثر على تطورهما النفسي والعاطفي. يجب أن تتذكري أن كل طفل لديه شخصيته الفريدة ومواهبه الخاصة. عندما تفضلين أحدهما أو تقارنين بينهما، فإنك تنشئين مناخًا من الرغبة في المنافسة والغيرة بينهما.
  • تجاهل احتياجات كل طفل على حدة: من أكثر السلوكيات الخاطئة شيوعًا في تربية التوأم! اذ على الرغم من أنهما طفلين، إلا أن كل طفل لديه احتياجاته الخاصة. قد يكون أحدهما أكثر نشاطًا وحركة، في حين قد يكون الآخر هادئًا. عليك أن تتعاملي مع كل طفل على حدة وتلبي احتياجاته الفردية.
  • تجاهل التواصل العاطفي بينهما: تجاهل التواصل العاطفي بين التوأمين يؤثر على علاقتهما المستقبلية. يجب أن تشجعي الاحتضان والعناق بينهما، بالإضافة إلى قضاء وقتٍ مشتركٍ مع بعضهما البعض وتعزيز التواصل العاطفي فذلك يساهم في تقوية الروابط وبناء علاقة صحية بينهما.
  • عدم منح كل طفل حريته الفردية: قد يؤثر عدم منح الطفل حريته بشكل سلبي على تطوره الشخصي. لذلك، اسمحي لكل طفل بالتعبير عن نفسه بشكل مستقل وشجعيه على اتخاذ قراراته الخاصة في مختلف المجالات.

الأمومة والطفل الأم والطفل تربية الطفل الأبوة الأخطاء الشائعة الأمومة الاحتضان التعبير الفردي التمييز بين التوأم التوأم التواصل العاطفي الطفل تربية التوأم تطور الطفل تعزيز التواصل العاطفي تفهم الطفل تلبية احتياجات الطفل حرية الطفل نصائح الأم والطفل

مقالات ذات صلة

كيفية التعامل مع الطفل العنيد في عمر 10 سنوات
الأمومة والطفل كيفية التعامل مع الطفل العنيد في عمر 10 سنوات
تواصلي معه، ولا تجبريه!
اليونيسيف تنشر نصائح التربية الذكية والصحية للأطفال
الأمومة والطفل من اليونيسيف إلى الأهل: نصائح لاعتماد التربية الذكية مع الأطفال
لن تتوقعي تأثير الانضباط الإيجابي على الأطفال!
كيف أتخلص من الخوف على أولادي
الأمومة والطفل سؤال اليوم: كيف أتخلّص من الخوف على أولادي؟
كوني أمًّا رحومة ومحبّة!
دعاء الصباح للأطفال
الأمومة والطفل أهم دعاء الصباح للأطفال يقولونه قبل خروجهم إلى المدرسة
تعليم الطفل الدعاء من سن مبكرة أمر مهم!
طريقة عقاب الطفل في عمر السنتين
الأمومة والطفل طريقة عقاب الطفل في عمر السنتين بدون أذيته
إليك الطريقة الآمنة والفعّالة!
افكار لليوم العالمي للطفل
الأمومة والطفل أجمل افكار لليوم العالمي للطفل لمكافئة طفلك: ستجعله أسعد من أيّ وقتٍ مضى!
عليكِ أن تجرّبيها معه!
كيف يعبر الطفل عن مشاعره
الأمومة والطفل كيف يعبر الطفل عن مشاعره بالحركات؟
إفهمي الرسالة التي يحاول إخبارك بها!
جدول تدريب الطفل على الحمام
الأمومة والطفل كيفيّة تنظيم جدول تدريب الطفل على الحمام في المنزل
لنتائج مضمونة وسريعة!
طفل عمره سنه ونصف لا يتكلم
الأمومة والطفل طفل عمره سنة ونصف لا يتكلم: هل الأمر طبيعي؟
طريقة التعامل الصحيحة معه ستحلّ المشكلة!
كيفية التعامل مع الطفل الحركي والعنيد
الأمومة والطفل كيفية التعامل مع الطفل الحركي والعنيد
الطرق فعّالة!
بالفيديو، أمور تتغيّر بعد ولادة طفلك الثاني
الأمومة والطفل بالفيديو، أمور تتغيّر بعد ولادة طفلك الثاني
التوقعات تختلف بين الطفل الأول والثاني
كلمات تقولينها لطفلك بدلا من لا تحزن
الأمومة والطفل 7 كلمات تقولينها لطفلك بدلَا من "لا تحزن"
"أنا أيضًا أشعر بالحزن أحيانًا"

تابعينا على