مخاطر صحيّة تجهلينها لمكياجكِ اليومي!

مخاطر المكياج على الصحّة

روتينٌ جمالي شبه يومي تتفنّنين في تطبيقه وتسعين لتعلّم كلّ جديد فيما يتعلّق به... إنّه المكياج، رفيق المناسبات والسهرات! ولكن، ماذا لو قلنا لكِ إنّه قد يهدّد صحّتكِ على أصعدة كثيرة تجهلينها؟

إكتشفي معنا في هذا السياق بعض المخاطر الصحيّة التي تجهلينها للمكياج اليومي في حال سوء إستعماله:

الفراشي المتسخة: لا شكّ أنّكِ غالباً ما تنسين الإعتناء بنظافة الفراشي التي تستعملينها بشكل دائم في المكياج. ولكن، هل تعلمين أنّ عدم تنظيفها يحولها إلى منجم من البكتيريا المضرّة التي تتراكم يوماً بعض يوم، وتهدّد بشرتكِ، كما عينيكِ بالإلتهابات؟ إنتبهي إلى هذا الأمر وقومي بتنظيف الفراشي كلّ أسبوعين.

للمزيد: لماذا يجب أن تنظّفي فرش المكياج؟

مشاركة المكياج: قد تظنين أن مشاركة المكياج مع صديقاتكِ وحتّى إخواتكِ أمرٌ لا بأس به، ولكن ذلك يعرّضكِ لإلتقاط عدوى جرثوميّة أنتِ بغنى عنها. إنتبهي في هذا السياق خصوصاً إلى أقلام الآيلاينر والمكياج الذي يتعرّض مباشرة إلى العيون. 

المكياج المنتهية صلاحيّته: هل تعلمين أنّ للمكياج صلاحيّة تنتهي في بعض الأحيان بعد أقلّ من سنة من إستعماله؟ تأكّدي من عدم الإحتفاظ بالمستحضرات القديمة نسبياً حتّى ولم لم تستعمليها إلا مرّتين أو ثلاث.

تراكم البكتيريا: في كلّ مرّة تضعين إصبعكِ داخل قارورة كريم الأساس أو ظلال العيون، فإنّك تراكمين بذلك كميّة جديدة من الباكتيريا. لذلك، لا تهملي إستخدام الإسفنجات كما الفراشي في التطبيق، وإحرصي على تعقيمها أو إستبدالها كلّ فترة. لا تضعي أبداً المكياج على عينيكِ في حال كنتِ تعانين من إلتهاب في العين، وإلّا لنقلت العدوى لنفسكِ بعد أن تتماثلي إلى الشفاء!

للمزيد: مساوئ المكياج للأطفال!



إختبار الشخصية

إختبار: أي أحمر شفاه أنتِ؟