ما هي المعتقدات الخاطئة التي تقضي على حميتك؟

معلومات و افكار غير صحيحة عن التخسيس

هل تكسبين الوزن على الرغم من أنّك تتبعين حمية تعتقدين أنّها ستخلّصك من الكيلوغرامات الزائدة؟ أعيدي التفكير قليلاً بالخطوات التي تتبعينها لخسارة الوزن فقد تكونين من الأشخاص الذين يعتمدون على مفاهيم ومعتقدات خاطئة أثناء حميتهم. لا تدعي المفاهيم الخاطئة تخدعك وتعرّفي معنا على المعتقدات التي تقف عقبة في طريق خسارة الوزن عند العديد من الأشخاص:

*لا بأس بتناول وجبة كبيرة من الطعام قبل ممارسة الرياضة فالجسم سيقوم بحرق سعراتها: هذا اعتقاد خاطئ! إذ ليس من الضروري أن يحرق الجسم كافة السعرات الحرارية التي اكتسبتها خلال تناول وجبتك الكبيرة ما سيؤدّي إلى عدم التخلص من السعرات الزائدة وبالتالي زيادة تدريجية في الوزن بدلاً من خسارته.

هل بدانتك خفية؟

*لا بأس بتناول أي كمية من الطعام في نهاية الأسبوع بعد اتّباع حمية قاسية طيلة الأسبوع: هذا اعتقاد خاطئ! إذ قد يؤدي الإفراط في تناول الطعام في نهاية الأسبوع إلى إلغاء كل ما حقّقته في الأيام السابقة لذا لا تستهلكي سعرات حرارية زائدة عن تلك التي ستحرقينها.

اقضي على الكيلوغرامات الزائدة بالرائحة!

*لا بأس بتناول الدهون الصحية بكثرة فهي مفيدة للجسم: هذا أيضاً اعتقاد خاطئ! فعلى الرغم من أنّ الدهون الصحية الموجودة مثلاً في الأفوكادو والمكسرات (الدهون غير المشبعة الأحادية أو المتعددة) مهمة لصحتنا، إلّا أنّ المبادئ التوجيهية للتغذية، تؤكد أنّ مصدر 30% من السعرات الحرارية في الجسم يجب أن يكون من الدهون المشبعة، وأقل من 10% من الدهون غير المشبعة.

*لا بأس بالإفراط في تناول الأطعمة منزوعة الدسم فهي قليلة السعرات الحرارية: هذا اعتقاد خاطئ! اعلمي أنّ عبارة "منزوعة الدسم" لا تعني خالية من السعرات الحرارية، فالشركات المصنّعة لهذه الأنواع من الأطعمة تستبدل الدسم بالسكر وغيره من المنتجات التي لا تخلو من السعرات.



إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ قدوة حسنة لأطفالك في الغذاء السليم؟