ما تأثير الرياضة على مرضى الحساسية؟

ما تأثير الرياضة على مرضى الحساسية؟

هل تعانين من حساسية الصدر؟ وهل ممارسة الرياضة تؤثر سلباً عليك؟ وكيف تتصرفين؟ حساسية الصدر مرض مزمن، حيث تكون القصبة الهوائية والشعب الهوائية للمريضة تعاني من حساسية زائدة لبعض المواد مثل الغاز، الهواء البارد والدخان وانواع الروائح ...، ما يؤدي الى انقباض العضلات الموجودة في جدار الشعب الهوائية، ويسبب صعوبة في دخول الهواء وخروجه. وتشمل عوارض حساسية الصدر، ضيقاً في التنفس مصحوباً أحياناً بأزيز أثناء التنفس، والقحة المستمرة التي تزداد حدتها عند بذل أي مجهود، أو استنشاق هواء بارد، أو التدخين أو شم رائحة الدخان. وتؤثر الرياضة بشكل سلبي أحياناً على حساسية الصدر، لذا، ينبغي على المريضة اتباع النصائح التالية: * إتباع تعليمات الطبيب المتابع للحالة وعدم تجاهل اي علاج. * في حال التعرض اثناء ممارسة الرياضة الى أزمة صدرية، عليك أخذ العلاج والبخاخة أو موسع الشعب الهوائية قبل الرياضة لأنها ستؤدي الي توسيع الشعب الهوائية وتقلل من ظهور الحساسية ، وإذا استمرت العوارض عليك استشارة الطبيب. * تجنب القيام بالتمارين في مكان بارد أو جاف، واذا كنت تمارسين الرياضة في مكان مفتوح في فصل الشتاء عليك بتغطيةالأنف والفم بمنديل لتدفئة الهواء الذي تتنفسينه. * تجنب الرياضة في الايام التي تعانين فيها من السعال او الازيز في الصدر، وتجنب الأماكن الملوثة.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!