ما الفرق بين الكولسترول الجيد والكولسترول الضار؟

انواع الكولسترول | علاج الكولسترول الضار

في دعوة لمائدة دسمة في منزل عائلة الكوليسترول وبحضور صديقنا الطبيب، تعرفنا على أفراد هذه العائلة، وهم الكوليسترول النافع، الكوليسترول الضار والدهون الثلاثية، وبدأ الكوليسترول النافع الحديث بقوله: "كثيراً ما يظلمني الناس لكوني من عائلة الكوليسترول والمعروفة بتسببها لعدد من الأمراض، في حين أن في ارتفاع نسبتي في الدم وقاية لهم من أمراض ال...قلب والشرايين، وهذا يعزي سبب تسميتي بالنافع"، لقد أعجبتنا هذه اللفتة المهمة من الكوليسترول النافع.

معتقدات خاطئة تستهدف الكوليسترول

نظر الكوليسترول الضار إلينا وقد ارتسمت عليه علامات الخجل قائلاً: "عذراً، ربما يكون ارتفاعي في دمكم يسبب لكم بعض الأمراض، ولكن نسبتي العليا المسموح بها بدمكم تختلف من شخص لأخر، وعوامل الخطورة والأمراض التي يعاني منها لها دورها في تحديد هذه النسبة"، استغرب الجميع مما ذكره الكوليسترول الضار، فأستطرد الطبيب بقوله: "نعم، يعتبر الكوليسترول الضار لدى الإنسان السليم من الأمراض مقبولاً إذا كان أقل من (130) *1، أما في حالة وجود أمراض مثل السكري أو أمراض القلب فالقيمة المقبولة تتغير، فيجب أن تكون أقل من (100) *2، وذلك لزيادة احتمالية حدوث أمراض القلب والشرايين لديهم". توجت أنظار الحضور للدهون الثلاثية وفي أعينهم تساؤل وانتظار لما ستقوله، ابتسمت الدهون الثلاثية وقالت: أنا أشارك الكوليسترول الضار الأثر السلبي على القلب والشرايين، وليس ذلك فحسب فعندما تصل نسبتي في الدم إلى مستويات عالية جداً، أتسبب في التهاب البنكرياس أيضاً، ولهذا يجب أن لا يتعدى مستواي في دمكم عن (150) *3. وأتحفنا الطبيب بمعلومة مهمة في نهاية الحديث، وهي أن الكوليسترول الكلي هو قيمة تعطي تصوراً إجمالياً لمستوى أنواع الكوليسترول الثلاثة، كما يتأثر الكوليسترول الكلي بمستوى كل منهم بالدم أيضاً، وأشار إلى خطأ شائع في تشخيص بعض المرضى بارتفاع الكوليسترول اعتماداً على الكوليسترول الكلي فقط ، ويتم صرف العلاج الدوائي لهم بناء على ذلك، ولو تمت مراجعة التشخيص، لوجدنا أن سبب ارتفاع الكوليسترول الكلي لدى هولاء المرضى هو زيادة الكوليسترول النافع في حين أن الكوليسترول الضار والدهون الثلاثية في المستوى المقبول، مما يدل على الوضع المثالي والصحي بالنسبة للكوليسترول. ولذلك يجب معرفة قيم كل نوع من أنواع الكوليسترول، وعدم الاكتفاء بمستوى الكوليسترول الكلي للتأكد من صحة التشخيص والبدء بالعلاج المناسب. وقبل الرحيل، نشكر عائلة الكوليسترول على حسن ضيافتهم ووجبتهم اللذيذة وما صاحبها من مفاهيم ومعلومات قيمة.

* الكوليسترول الضار (LDL) : أقل من 130 ملجم / دسل (وهو ما يعادل 3,5 ملمول/ل)

* الكوليسترول النافع (HDL) :أكثر من 100ملجم/دسل (وهو ما يعادل 2.6ملمول/ل)

* الدهون الثلاثية (TG) : أقل من 150 ملجرام/دسل (وهو ما يعادل 1.7 ملمول/ل)

ما هو بطء القلب؟



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!