خطوات خلال الجماع تساعدك على الحمل بصبي

خطوات خلال الجماع تساعدك على الحمل بصبي

هل تحلمين منذ زمن بإنجاب صبي وتتساءلين عمّا إذا كان بإمكانكِ القيام بأي شيء لتحقيق هذا الحلم؟

برأي الخبراء، لا سبيل لديكِ سوى التقنيات الطبية الحديثة، لكن برأي المجرّبات، وهنّ كثيرات، ثمة خطوات عديدة تقومين بها أثناء الجماع لتُعزّز فرصكِ بـالحمل بمولودٍ ذكر. إليكِ فيما يلي أبرز هذه الخطوات:

  • حاولي ممارسة الجماع مع زوجكِ في غضون الأربع وعشرين ساعة التي تسبق الإباضة والإثني عشر ساعة التي تليها. ففي هذه الفترة، يتميّز مخاط عنق الرحم بتركيبة أكثر لزجة وأقل حموضة، ما من شأنه أن يتيح للنطف الذكرية الأضعف فرصة الوصول سريعاً إلى البويضة لتلقيحها.

  • إحرصي على اتخاذ الوضعية الجنسية المناسبة. فالولوج العميق إلى المهبل من الجهة الخلفية مثلاً يزيد احتمالات الحمل بولد، كونه يُفسح المجال أمام النطف الذكرية بالتقدّم على النطف الأنثوية لعدم اضطرارها اجتياز الجهة الأمامية للمهبل ذات الطبيعة الحامضية (المفضلة لدى النطف الأنثوية).

  • إسعي للوصول إلى النشوة إبان قذف زوجكِ للمني، إذ يُقال إنّ النشوة الأنثوية تُحفّز إنتاج المادة التي تحوّل المهبل إلى بيئة قلوية محبّة للنطف الذكرية. هذا ويمكن لتقلّصات المهبل جرّاء النشوة أن تساعد الحيوانات المنوية في الدخول بكمية أكبر إلى عنق الرحم لتلقيح البويضة.

ما رأيكِ بهذه النصائح؟ هل أعجبتكِ وهل ستجرّبينها؟ شاركينا رأيكِ على موقعنا.

اقرأي أيضاً: وحام الحامل بولد.. هكذا يكون!



حاسبة التبويض

تواريخ أيام خصوبتك
تبدأ دورتك الشهرية المقبلة في
يمكنك إجراء إختبار حمل منزلي إبتداءً من
المزيد عن علامات التبويض

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

 

  حدّدي معدل طول دورتك الشهرية  

إختبار الشخصية

إختبار: إلى أي حدّ يعنيكِ الحمل؟