عبير عقيقي عبير عقيقي 22-02-2023
حب غير مشروط بين الام والطفل

تسألين عن أصول حب غير مشروط بين الام والطفل؟ في هذه المقالة أشاركك بعض الطرق الفعالة لإظهار حبك الكبير لطفلك.

ias

على الرغم من أن معظم الأمهات يعبّرن عن حبهنّ غير المشروط لأطفالهنّ، إلا أن العديد من الأطفال يواجهون صعوبة في تلقّي ذلك. في الحقيقة، قد تحتاجين الى اعتماد سبل تساعدك على ايصال الحب الى طفلك بشكل سليم وواضح. تابعي القراءة!

التعاطف والتواصل مع طفلك عندما يظهر سلوكًا سيّئًا

غالبًا ما يُظهر الأطفال سلوكيات مؤذية لأنهم يشعرون أن احتياجاتهم لا يتم تلبيتها بطريقة ما. فالتصرف المؤذي يمكن أن يكون، بالنسبة للأطفال، صرخة طلبًا للمساعدة. بمعرفة ذلك، من المهم أن تتعاطفي مع طفلك عندما يتصرف بسلوك جارح. يمكن القيام بذلك من خلال:

  • الانضباط الواعي: وهي تقنية مبنية على اليقظة والاحترام
  • الإستفهام: إسألي طفلك عما يشعر به، وتواصلي معه بالعين!
  • التأكيد على مشاعره: أخبري طفلك أنه يمكنك فهم سبب شعوره بالطريقة التي يشعر بها، ثم قومي بتوجيهه بلطف نحو سلوك أكثر فائدة

من خلال التعبير عن التعاطف، فإنك تذكّرين طفلك بأنّه ما زال محبوب ومفهوم، حتى عندما لا يتّخذ أكثر الخيارات إفادة.

أم تعانق طفلها في غرفة نومه
أم تعانق طفلها في غرفة نومه

التحكّم في غضبك وإحباطك

في الحقيقة، ليس من غير المألوف أن تفقدي صبرك كأمّ مع طفلك. في حين أن هذا أمر لا مفر منه، فمن المهم محاولة التعامل مع المواقف التأديبية بسلوك هادئ وعقلاني. لا يريد طفلك أن يؤذيك، تمامًا كما لا تريدين أن تؤذيه. إذا كنت تشعرين بالضيق الشديد بسبب شيء فعله طفلك، أخبريه أنك ستتحدثين معه في غضون دقيقة، ثم ابتعدي عن الموقف لتهدأي. تذكّري أن:

  • طفلك ليس بالغًا
  • سيرتكب الأخطاء حتمًا
  • لا تهملي فوائد العناق، فسيتعلّم في هذا الوقت من خلاله

ذكّري طفلك ونفسك أن هذه العلاقة قائمة على الحب والاحترام، وليس على الغضب والاستياء.

تحديد السلوك المفيد وتعليم طفلك التحفيز داخليًا

يرغب الأطفال الذين يشعرون بالحب والفهم في إرضاء الكبار في حياتهم، ولكن يجب عليهم أيضًا تعلم إرضاء أنفسهم من خلال إظهار السلوك المفيد. يحتاج طفلك الذي أظهر سلوكيات جيّدة، وبخاصّةٍ إذا كان قد عانى من تلك السلوكيات في الماضي إلى الثناء والتشجيع، ولكن يجب أيضًا تعليمه الشعور بالفخر بسلوكه بشكل جوهري. عندما يُظهر الطفل سلوكًا ترغبين في تكراره، قومي بالتالي:

  • حدّدي السلوك وامدحيه مع التعليقات
  • أخبريه بأنه يجب أن يكون فخور بنفسه، بدلًا من إخباره أنك فخورة به
  • علّميه أن يكون لديه دافع جوهري

أخيرًا، لا يعيش الأطفال في فقاعة، وبالتالي يتعلمون من البيئات والأفراد خارج منزلهم العائلي. لذا، من المهم اختيار المدرسة المناسبة لطفلك لتعليمه تقنيات التعلم والانضباط الواعي.

الأمومة والطفل اساليب المعاملة الوالدية الأم والطفل

مقالات ذات صلة

اعراض السكري عند الاطفال عمر 10 سنوات
السكري عوارض السكري عند الأطفال في عمر 10 سنوات، لا تهمليها!
معلومات يجب أن تعرفيها للحفاظ على صحة طفلك!
إكتئاب الحمل ونوع الجنين
الحالة النفسية للأم العلاقة بين إكتئاب الحمل ونوع الجنين
الرأي الطبي والعلمي!
سرعة التنفس
الأمومة والطفل هل التنفس السريع عند الأطفال خطيرًا؟
كل ما يجب أن تعرفيه عن سرعة التنفس عند طفلك ومدى خطورته!
طفل مع أمه
مراحل نمو الطفل جدول طفرات النمو عند الرضع: تفاصيل شاملة
بحلول عمر عامين، يبدأ الأطفال في النمو بمعدل أكثر ثباتًا
السعادة ليست ضرورية دوما
الأمومة والطفل السعادة ليست ضرورية دومًا! لماذا الحزن يفيد طفلك أحيانًا؟
المزيد من التفاصيل حول صحة الطفل النفسية التي تساهم في بناء شخصيته!
كيفية تحميل منصة مدرستي وحل الواجبات المدرسية والاختبارات بحسب آخر تحديث
الأمومة والطفل كيفية تحميل منصة مدرستي وحل الواجبات المدرسية والاختبارات بحسب آخر تحديث
كل ما تودين من معرفته عن منصة مدرستي في هذا المقال...
انحراف العين للأطفال
الأمومة والطفل انحراف العين للأطفال: إليك أسبابه وطرق علاجه
اكتشفي أهمّ النصائح التي تساعدك على الحفاظ على صحة نظر طفلك!
الطفل الخديج
الأمومة والطفل في اليوم العالمي للأطفال الخدج.. ٥ حقائق لم تعرفيها من قبل عنهم
طفلك ولد قبل أوانه؟ إليك كل ما يجب أن تعرفيه عنه!
سحب فم الرضيع
الأمومة والطفل أضرار سحب الثدي من فم الرضيع: معلومات مهمة لكل أم!
هكذا تتعاملين مع سحب فم الرضيع من الثدي أثناء الرضاعة!
أفكار فطور للاطفال عمر سنة ونصف
الأمومة والطفل أفكار فطور للأطفال عمر سنة ونصف تسهّل حياتك كأم!
صحّة طفلك تبدأ من نوعية الطعام وطريقة تحضيرها بالشكل الصحيح!
 عادات العيد في المملكة التي يجب عدم التخلي عنها
عيد الفطر  عادات العيد في المملكة التي يجب عدم التخلي عنها
عادات تعكس الترابط بأبهى وأبهج صورة
إضافات بسيطة في غرف أطفالك تقرّبهم إلى رمضان
الأم والطفل إضافات بسيطة في غرف أطفالك تقرّبهم إلى رمضان
لمسات مرحة ومبتكرة ستجعل أطفالك يسعدون بقدوم شهر رمضان!

تابعينا على