cascia.salameh cascia.salameh 23-09-2015
تنمية المهارات الاجتماعية عند الاطفال

يُشكّل النمو الاجتماعي جزءاً مهماً من حياة كل طفل، كونه يشير إلى كيفية تفاعل هذا الأخير مع الأشخاص المحيطين به، عدا عن أنه يُتيح له بناء العلاقات مع الآخرين والتعامل معهم بطريقة ملائمة.

ias

واللعب هو أفضل وسيلة لتعليم الطفل المهارات الاجتماعية، وبمجرّد إدخال بعض الألعاب والأنشطة الاجتماعية على الروتين اليومي لصغيرك ستتمكنين من تعليمه كل ما يحتاجه للتواصل مع الآخرين والتفاعل معهم:

  • نظّمي في منزلك لقاءً خاصاً بطفلك وأبناء صديقاتك أو رفاقه في الحضانة. وفي إطار هذا اللقاء، أمّني للصغار ألعاباً تفاعلية مثال الحواجز والبازل وأقلام التلوين، مع الحرص على إبقاء ألعاب طفلك المفضلة جانباً منعاً لحصول أي خلافات. قدّمي لهم كذلك الوجبات الخفيفة التي من شأنها أن تمدهم بالطاقة اللازمة ليلعبوا ويتسلوا. وحاولي قدرالإمكان ألا تقومي بأي ظهور أو تدخل يذكر إلا عند حدوث تصادم جسدي.

  • إصنعي وطفلك سجل قصاصات تملآنه صوراً ولوائح بالنشاطات المفضلة لصغيرك وأصدقائه. ثم أطلبي من طفلك أن يخبرك أكثر عن ألعاب أصدقائه وأنشطتهم وطعامهم المفضل وأضيفي المعلومات إلى الكتاب بالأحرف والصور. إجمعي القصاصات مع بعضها البعض واستعيني بها قبل أي لقاء لطفلك برفاقه.

  • في أي ظرف يلتقي فيه صغيركِ بأطفال في مثل سنه، قدّمي له ولكل واحد منهم بعض الأوراق وأقلام التلوين. وشجّعيهم على التفاعل مع بعضهم البعض من خلال طرح الأسئلة حول كل عمل فني يقومون به. اسألي طفلكِ مثلاً عمّا إذا كانت تعجبه فكرة "سميرة" برسم ضحكة لشمسها أو رسم "رواد" للتفاحة. وفي الختام، أعرضي رسومات كل طفل واثني على جهود كل واحد منهم بما فيهم طفلك للعب سوياً.

  • استعيني بالموسيقى سبيلاً لتعزيز تفاعل طفلكِ مع أقرانه. إجمعيه مثلاً ببعض الأطفال وادعيهم للرقص على أنغامهم المفضلة. هذا ويمكنك أن تشغلي موسيقى للأطفال وتحمسي كل واحد بدوره على الغناء والرقص والضحك مع من حوله. كما ويمكنك أن تعلّميمهم أغنية عن الصداقة وتشجعيهم على التقاط أيدي بعضهم البعض والإنشاد بفرح وسعادة. وفي السياق ذاته، ساعدي طفلك على تأليف أغنية سخيفة ومميزة خاصة به ليتشاركها مع أصدقائه.

تلك كانت مقتراحاتنا المتواضعة لمساعدة الأطفال في تطوير مهاراتهم الاجتماعية، إن تملكين مقتراحات أخرى، لا تترددي في مشاركتنا إياها في خانة التعليقات.

اقرأي أيضاً: ألعاب مسلية تُنمّي مهارات طفلك الحركية

الأمومة والطفل الأم والطفل تربية الطفل

مقالات ذات صلة

هل فعلا الأندومي مفيد لصحة طفلك؟
غذاء الطفل هل الأندومي مفيد لصحة طفلك؟ أحد الأطباء يغيّر المعادلة
فوائد الأندومي لصحة طفلك
مواعيد الدوام الدراسي في رمضان لعام 1445 في السعودية وعطلة عيد الفطر
الأم والطفل مواعيد الدوام الدراسي في رمضان لعام 1445 في السعودية وعطلة عيد الفطر
كم يوم سيكون الدوام في رمضان للطلبة؟
هدايا وتوزيعات مميزة للاحتفال بيوم التأسيس
الأم والطفل هدايا وتوزيعات مميزة للاحتفال بيوم التأسيس
أفكار مُبتكرة للإحتفال بيوم التأسيس بأجمل هدايا
عبارات أول رمضان مع طفلي
الأم والرضيع أجمل عبارات أول رمضان مع طفلي
إليك أجمل العبارات بهذه المناسبة!
علامات تؤكد أن علاقتك بابنك صحية خالية من المشكلات النفسية
الأم والطفل علامات تؤكد أن علاقتك بابنك صحية خالية من المشكلات النفسية
كيف تتأكدين من أن علاقتك بابنك صحية خالية من المشكلات النفسية؟
وزارة التعليم تُعلن عن موعد بدء تسجيل المرحلة الابتدائية ورياض الأطفال لعام 1446هـ
الأم والطفل وزارة التعليم تُعلن عن موعد بدء تسجيل المرحلة الابتدائية ورياض الأطفال لعام 1446هـ
الخطة الزمنية لتسجيل المستجدين في المدارس الحكومية والأهلية والعالمية...
ولدك يصوم للمّرة الأولى_ هذه هي أهم النصائح
الأمومة والطفل ولدك يصوم للمّرة الأولى: هذه هي أهم النصائح
كيف ومتى نبدأ في تعويد أطفالنا على الصوم؟
طريقه عمل توثيق للرضاعة على منصة ناجز للمواطنين والمقيمين في المملكة
الأم والطفل طريقه عمل توثيق للرضاعة على منصة ناجز للمواطنين والمقيمين في المملكة
خطوات بسيطة لتوثيق الرضاعة إلكترونيًا عبر ناجز...
الملابس التقليدية_ هل تحبين الباسها لأطفالك في رمضان؟
الأم والطفل الملابس التقليدية: هل تحبين الباسها لأطفالك في رمضان؟
أزياء رمضانية للأطفال بلمسة تقليدية مُبهرة
موعد إجازة يوم العلم السعودي للطلاب في السعودية لعام 1445هـ
الأم والطفل موعد إجازة يوم العلم السعودي للطلاب في السعودية لعام 1445هـ
متى سيوافق يوم العلم ؟
الجوازات السعودية تنبه المقيمين على ضرورة اتخاذ هذا الإجراء عند بلوغ أطفالهم 6 سنوات
أخبار الجوازات السعودية تنبه المقيمين على ضرورة اتخاذ هذا الإجراء عند بلوغ أطفالهم 6 سنوات
تعرفي على طريقة تسجيل البصمة للأطفال؟
إكتئاب الحمل ونوع الجنين
الحالة النفسية للأم العلاقة بين إكتئاب الحمل ونوع الجنين
الرأي الطبي والعلمي!

تابعينا على