تأثير التوتر على جمال البشرة والشعر!

تأثير التوتر على الجمال | البشرة والشعر

هل كنت تعلمين أن التوتر والضغوط تؤثّر بشكل مباشر على جمالك الخارجي؟ إكتشفي في هذا المقال كيف تؤثّر الضغوط اليومية على بشرتك وشعرك!

أفضل الأطعمة لترطيب البشرة!

* البثور وحبّ الشباب: يعزّز التوتر ظهور البثور المزعجة في الوجه. فخلال هذه الفترات العصيبة، بفرز الجسم المزيد من هرمون "الكورتيزول" التي تؤدّي إلى ظهور حبّ الشباب.

* جفاف البشرة: يؤدّي التوتر إلى جفاف البشرة وتصبح قابلة أكثر لتخزين السموم والملوّثات. لذلك ننصحك بتنظيف البشرة جيّداً وإستعمال المرطّب يومياً.

* إنخفاض كميات الكولاجين في البشرة: يعتبر التوتر عدوّ البشرة الشابة والنضرة. فالتوتر يزيد من كميات الأدرينلين في الجسم، ممّا يخفّف تدفّق الأوكسيجين والمواد الغذائية للبشرة وبالتالي إخفاض الكولاجين الذي يحمي البشرة من الترهّل.

* التجاعيد: إن إنخفض الكولاجين في البشرة بسبب التوتر، تصبحين أكثر عرضة لظهور علامات الشيخوخة والتجاعيد. كما أن التوتر يعرّض شتّى مناطق جسمك للترهّل.

*الطفح الجلديّ: يعتبر الطفح الجلدي مشكلة من المشاكل التي قد تتعرّضين لها إن كنت تمرّين في فترة عصيبة.

* العيون الثقيلة والهالات السوداء: التوتر يظهر علامات التعب على وجهك ممّا يقلّل من جاذبيتك.

* تساقط الشعر: تعرقل الضغوط النمّو الطبيعي للشعر وتؤدّي إلى تساقطه.

* الشيب: يؤدّي التوتر إلى الشيب في سنّ مبكر.

* ظهور القشرة: القشرة العريضة التي تظهر في الشعر قد تكون مؤشّراً من مؤشرات التوتر المزعجة.

تجنّبي ظهور حبّ الشباب في فصل الصيف!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟