إنقاص الوزن على المدى الطويل ربما يكون ضاراً بالصحة

إنقاص الوزن على المدى الطويل ربما يكون ضاراً بالصحة

أعلن باحثون أن إنقاص الوزن على المدى الطويل ربما يطلق في الدم ملوثات صناعية ترتبط بأمراض مثل البول السكري وإرتفاع ضغط الدم وإلتهاب المفاصل. وأشارت الباحثة من جامعة كيونغ بوك الوطنية في دايغو بكوريا الجنوبية دوك هي لي إلى أنّ هذه المركبات تكون عادةً مخزونة في الأنسجة الدهنية ولكن عندما تتفتت الدهون أثناء إنقاص الوزن فإنها تدخل في مجرى الدم، وأضافت نعيش بإعتقاد قوي أن إنقاص الوزن دائما مفيد وأن زيادة الوزن دائما مضرة، ولكننا نعتقد أن زيادة مستويات الملوثات في الدم بسبب إنقاص الوزن قد تؤثر على صحة الإنسان بأشكال مختلفة". وأعلنت لي وفريق دولي من زملائها في ورقة نشرت بالدوريةالدولية للبدانة أنهم درسوا 1099 مشاركاً من الولايات المتحدة وتركيزات سبعة من هذه المركبات في دمائهم، مشيرين إلى أنه فور إنطلاقها في مجرى الدم تستطيع هذه الملوثات الوصول إلى أعضاء حيوية. وأوضحت لي أنهناك حاجة لإجراء مزيد من الدراسات للتأكد من أن هذا الضرر أكبر من الفوائد المكتسبة من إنقاص الوزن".



إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ قدوة حسنة لأطفالك في الغذاء السليم؟