أسباب الخلافات خلال السنة الأولى من الزواج!

أسباب الخلافات خلال السنة الأولى من الزواج!

هل كنت تعلمين أن السنة الأولى من الزواج تعتبر من أصعب السنوات التي قد يمرّ بها كلّ ثنائي؟ فهذه السنة هي التي ستحدّد مصير الزواج لأنّ خلالها يحدّد الزوجان أبرز الأسس والقواعد التي سيتبعانها طوال حياتهما الزوجية. فقد أشارت الدراسات والإحصائيات التي قام بها علماء الاجتماع وخبراء العلاقات الأسرية، أن غالبية المتزوجين الجدد معرّضين للطلاق بعد السنة الأولى للزواج. إليك سلسلة من أبرز التغييرات والمشاكل التي يواجهها الثنائي خلال السنة الأولى من الزواج:

لا أشعر بالإنجذاب نحو زوجي!

* عندما يعيش الثنائي تحت سقف واحد قد تتراجع شيئاً فشيئاً الرومانسية في العلاقة! لذا لا تتوقعي أن تكون كلّ أيامك رومانسية وحميمة مع الحبيب بعد الزواج.

* قد يكتشف الثنائي بعد الزواج بعض المشاكل الجنسية التي قد يعاني منها أحد الطرفين ممّا قد يؤدّي إلى عدم الشعور بالمتعة أثناء العلاقة الحميمة. لذلك ننصحك بإستشارة الأطباء لمعالجة الأمر بأسرع وقت ممكن.

* قد يكون الثنائي خلال السنوات الأولى من الزواج يميل إلى التصرّف بأنانية غير متنبّه لمفهوم المشاركة في الحياة الزوجية.

* عدم تخصيص الوقت الكافي للقيام بالنشاطات معاً.

* المشاكل المادية التي قد يعاني منها الثنائي خلال السنة الأولى من الزواج تؤدّي إلى فشل العلاقة الزوجية.

* الإعتماد على الأهل طوال الوقت وعدم الإتّكال على الحبيب يدلّ على علاقة زوجية غير سليمة ومعرّضة للإنهيار.

* قد يتعرّض أحد الطرفين في العلاقة إلى خيبة أمل بعد الزواج فننصح بعدم المغالاة في التوقعات، تقبّل الصفات السلبية لدى الحبيب والعمل على تحسينها، فما من إنسان مثالي على وجه الأرض!

* أشارت الدراسات إلى أن الزواج قبل سنّ الـ25 أكثر عرضة للفشل والطلاق!

[لماذا ممارسة الجماع صباحاً؟](http://فوائد ممارسة الجماع في الصباح! لماذا ممارسة الجماع صباحاً؟)



إختبار الشخصية

إختبار: 6 أسئلة تكشف كم تدوم علاقتك بشريكك!‎