عبير عقيقي عبير عقيقي 07-09-2022
نصائح تخفف من التوتر لدى الأمهات في موسم الانفلونزا

هل تشعرين بالتوتر في فترة انتشار الانفلونزا؟ إليك كيفية تهدئة أعصابك وتهدئة عقلك حتى تتمكني من التركيز على رعاية أطفالك.

ias

يعاني الأطفال من أمراض عدّة في صغرهم، ولحسن الحظ يؤدي ذلك إلى دعم مناعتهم وتحصين صحتهم، مع إنّ الأمر يتطلّب مجهودًا كبيرًا من الأم لتأمين الرعاية المناسبة والمتابعة الموسمية لإجراء اللقاحات اللازمة. في الواقع، تعتبر فترات الانفلونزا الأكثر قلقًا وإرهاقًا بالنسبة للأمهات، لأنّها تستمر لأشهر طويلة وقد يصاب بها الطفل أكثر من مرة في السنة الواحدة.
في هذه المقالة، نشاركك بالنصائح التي تدعم نفسيتك لتتمكني من التخفيف من التوتر خلال موسم الانفلونزا.

نصائح لتواجهي الانفلونزا بهدوء

إليك بعض المساعدة لإبقاء الأمور في نصابها وعدم الدخول في دوامة القلق خلال موسم الانفلونزا:

القلق لا يوصلك إلى أي مكان

يمكن أن يتراوح توتر الأم من قلق خفيف إلى ذعر شديد. قد تشعرين أن أطفالك دائمًا ما يكونون مرضى، وأنهم لن يتحسنوا أبدًا. في الحقيقة، يمكن لغوغل ووسائل التواصل الاجتماعي أن تؤجج القلق لديك. فإجراء البحث عبر الإنترنت يجعلنا نشعر وكأننا نقوم بشيء مثمر، في حين أننا نشعر بالقلق حقًا.
لذا، لا تشغلي بالك كثيرًا، بل استشيري طبيب طفلك واتبعي تعليماته وحاولي ألا تقلقي على أمور لم تحصل بعد، ودعي التشخيص للطبيب فقط!

تحضير اللوجستيات

بدلًا من القلق من تطوّر المرض، جهّزي اللوجيستيات الضرورية لفترة الأنفلونزا. اشتري الأدوية التي لا تحتاج لوصفة طبية والفيتامينات المفيدة للسعال والرشح.
في حال كنت أمًّا عاملة، من المفيد أن تتكلّمي مع أحد الأصدقاء أو الأقارب ليساعدوك في هذه الفترة التي لا يستطيع فيها طفلك الذهاب إلى المدرسة. كما يمكنك أن تحجزي شخصًا بأجر مدفوع في حال استمر مرض طفلك ولم تتمكّني من أخذ فرصك السنوية.

ابحثي عن الهدوء

تقول كارين كليمان، مؤلفة كتاب “الأمهات الطيبة لديهن أفكار مخيفة”، بأن القلق “تكيفي وغريزي”. هذا يعني أننا مهيّئات وراثيًا لأن نكون بحال قلق دائم للحفاظ على الحياة.
كما هو الحال مع العديد من المواقف في الحياة، عليك أن تذكري نفسك بالنظر إلى الصورة الكبيرة، وتوصي كليمان في هذا المجال بتكرار هذه العبارات الأربعة المهدئة لنفسك:

  • الجراثيم أمر لا مفر منه! لمجرد أن طفلي يتعرض للجراثيم، فهذا لا يعني أنه سيمرض
  • يتعرض طفلي للجراثيم طوال الوقت، حتى عندما لا أفكر في الأمر، ولم يمرض، أو إذا مرض، فقد تعافى
  • يتمتع طفلي بصحة جيدة ولديه جهاز مناعة قوي يحميه
  • حتى لو مرض طفلي، يمكنه الذهاب إلى الطبيب ولن يحدث شيء رهيب

أخيرًا، ضعي في اعتبارك ما تعلميه لطفلك عن العالم عندما يراك تتفاعلين مع المرض والقلق بشأن التقاط الجراثيم. قد لا يتعلم، على سبيل المثال، أن التعاطف هو رد الفعل المناسب لمعاناة شخص آخر بل القلق، وهذا أمر غير صحيح!

الأمومة والطفل أمراض الطفولة الأم والطفل صحة الطفل نصائح الأم والطفل

مقالات ذات صلة

رأس الطفل مستدير
الأمومة والطفل كيف أجعل رأس طفلي مستدير؟
خطوات بسيطة تساهم في تعديل شكل رأس طفلك!
اعراض السكري عند الاطفال عمر 10 سنوات
السكري عوارض السكري عند الأطفال في عمر 10 سنوات، لا تهمليها!
معلومات يجب أن تعرفيها للحفاظ على صحة طفلك!
السعادة ليست ضرورية دوما
الأمومة والطفل السعادة ليست ضرورية دومًا! لماذا الحزن يفيد طفلك أحيانًا؟
المزيد من التفاصيل حول صحة الطفل النفسية التي تساهم في بناء شخصيته!
سحب فم الرضيع
الأمومة والطفل أضرار سحب الثدي من فم الرضيع: معلومات مهمة لكل أم!
هكذا تتعاملين مع سحب فم الرضيع من الثدي أثناء الرضاعة!
صرير الأسنان
صحة الطفل ما هو سبب صرير الأسنان عند الأطفال أثناء النوم؟
أسباب بعضها طبيعية وأخرى أكثر خطورة!
إضافات بسيطة في غرف أطفالك تقرّبهم إلى رمضان
الأم والطفل إضافات بسيطة في غرف أطفالك تقرّبهم إلى رمضان
لمسات مرحة ومبتكرة ستجعل أطفالك يسعدون بقدوم شهر رمضان!
سرعة التنفس
الأمومة والطفل هل التنفس السريع عند الأطفال خطيرًا؟
كل ما يجب أن تعرفيه عن سرعة التنفس عند طفلك ومدى خطورته!
كيفية تحميل منصة مدرستي وحل الواجبات المدرسية والاختبارات بحسب آخر تحديث
الأمومة والطفل كيفية تحميل منصة مدرستي وحل الواجبات المدرسية والاختبارات بحسب آخر تحديث
كل ما تودين من معرفته عن منصة مدرستي في هذا المقال...
انحراف العين للأطفال
الأمومة والطفل انحراف العين للأطفال: إليك أسبابه وطرق علاجه
اكتشفي أهمّ النصائح التي تساعدك على الحفاظ على صحة نظر طفلك!
أفكار فطور للاطفال عمر سنة ونصف
الأمومة والطفل أفكار فطور للأطفال عمر سنة ونصف تسهّل حياتك كأم!
صحّة طفلك تبدأ من نوعية الطعام وطريقة تحضيرها بالشكل الصحيح!
 عادات العيد في المملكة التي يجب عدم التخلي عنها
عيد الفطر  عادات العيد في المملكة التي يجب عدم التخلي عنها
عادات تعكس الترابط بأبهى وأبهج صورة
إكتئاب الحمل ونوع الجنين
الحالة النفسية للأم العلاقة بين إكتئاب الحمل ونوع الجنين
الرأي الطبي والعلمي!

تابعينا على