جوانا.القاعي جوانا.القاعي 09-10-2017

الحوار البناء مع الطفل هو أفضل ما يمكنك فعله معه لكي تكسبيه بجانبك وتبقي على يقين بكل ما يحدث معه وبالتالي التدخل ومساعدته عندما يحتاج لذلك.

ias

لكن كيف تجعلين طفلك يتحدث اليك ويخبرك بكل ما يمر به من دون خوف؟ وكيف تشجعين طفلك على الحوار والتواصل معك من دون أن يشعر بأنك تتدخلين في حياته؟ إليك النصائح التالية:

إختاري الوقت المناسب:

عندما يكون طفلك منشغلًا سواء باللعب او بالحديث مع أصدقائه فطبعًا ليس ذلك الوقت المناسب للحوار معه. لذا استفيدي من الوقت الذي يكون فيه بمفرده ولا يقوم بأي عمل يُذكر واقتربي للجلوس معه وبدء الحوار.

أحرصي ان تكون أسئلتك مباشرة ومحددة:

"كيف كان يومك؟ كيف استطعت حل مشكلة الحساب؟ هل استمتعت بوقت الإستراحة مع أصدقائك؟ لتكن أسئلتك واضحة لكي يستطيع طفلك الرد عليها مباشرة.

إستخدمي الأسلوب الودي وليس الإستجواب:

أسلوبك مهم جدًا في الحوار مع طفلك، فإذا بدأت بطرح الأسئلة وكأنك تقومين باستجوابه او بأسلوب صارم وجدي فلا تنتظري أن يجيبك بصراحة مطلقة أولًا وأن يتشجع للحوار معك مجددًا ثانيًا!

كوني مستمعة جيدة ولا تبادري الى الحكم فورًا:

وأخيرًا، ولكي تدربي طفلك على الحوار معك عليك ان تكوني مستمعة جيدة وألا تقاطعيه في بادئ الأمر ومن ثم الا تحكمي على أقواله. إكتفي بمنحه بعض النصائح وأشعريه أيضًا أنك تلمسين مشاعره وتتفهمينه في الوقت عينه!

إقرأي أيضًا: كيف أتعامل مع طفلي العنيد؟

الأمومة والطفل الطفولة الأولى تربية الطفل

مقالات ذات صلة

الأمومة والطفل أعترف لم أحب طفلي من اللحظة الأولى
الأمومة والطفل أسوأ 5 أخطاء يرتكبها الأهل مع أولادهم قبل العودة إلى المدرسة
لا تمرري لهم شعور الخوف!
الأمومة والطفل احذري فتصرفاتك تنعكس على صغيرك
احذري التّصرّف أمامه!
الأمومة والطفل عناد طفلك قد يكون سببه... أنت
هل فعلًا أنت السبب؟
الأمومة والطفل خطوات بسيطة لإنشاء مكان قراءة مثالي وممتع لطفلك
حوّلي الأمر الى نشاط ممُتع!
الأمومة والطفل كيف تحضرين طفلك لأول زيارة طبيب أسنان
3 خطوات تُبعد عنه الخوف والقلق!
الأمومة والطفل هذا ما يحصل مع طفلك عندما تعانقيه يوميًا!
عانقيه كل يوم وستلاحظين الفرق!
الأمومة والطفل أمور تزعج الأم يقوم بها الأقرباء مع أطفالها
نسف معايير التربية بدافع الحب!
الأمومة والطفل أخطاء تجنبيها أثناء وضع طفلك في مقعد السيارة
3 أخطاء من الضروري الإلتفات إليها!
الأمومة والطفل أكثر 10 أمور تختلف عليها الأمهات
رضيعي لا يحب الغرباء! وهكذا حللت المشكلة
قلق الغرباء!
الأمومة والطفل اللحظة التي غيّرت حياتي
أهم لحظة في حياتي!

تابعينا على