abir.akiki abir.akiki 15-03-2022

تسألين عن علاج اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية؟ تابعي قراءة هذه المقالة على موقع عائلتي واحصلي على الإجابة المفصلة مع تحديد الأسباب والعوارض.

ias

يختلف علاج اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية أو الطبيعية عن معالجة الكآبة النفاسية. في الواقع، ما يصل إلى حوالي 80% من الأمهات يشعرن بالكآبة النفاسية لمدة أسبوع أو أسبوعين بعد الولادة. إنه طبيعي تمامًا ويتلاشى عادةً في غضون أسابيع قليلة.
في حين أن بعض العوارض تبدو متشابهة، فإن اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية والطبيعية يختلف عن الكآبة النفاسية.
تابعي القراءة لتتعرّفي على الفرق بينهما، وتكتشفي أسباب، عوارض وعلاج اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية.

اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية

إنّ اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية أقوى بكثير من الكآبة النفاسية ويستمر لفترة أطول. يمكن أن يسبب تقلبات مزاجية حادة والشعور باليأس. وتجدر الإشارة إلى أنّ شدة هذه المشاعر يمكن أن تجعل من الصعب رعاية طفلك أو نفسك.
لا ينبغي الاستخفاف باكتئاب ما بعد الولادة القيصرية، لأنّه اضطراب خطير، لكن يمكن التغلّب عليه من خلال العلاج.
وقبل الغوص ي الحديث عن العلاج المتاحة، إقرأي العوارض والأسباب الخاصّة باكتئاب ما بعد الولادة.

إقرأي أيضًا: نصائح بعد الولادة الطبيعية: دليلك الشامل للصحة النفسية والجسدية

عوارض اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية

على الرغم من أنّه من الطبيعي الشعور بتقلّب المزاج أو الإرهاق بعد الإنجاب، فإن اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية يتجاوز ذلك بكثير. أعوارضه شديدة ويمكن أن تتداخل مع قدرتك على العمل، وهي كالتالي:

  • الشعور بالحزن أو البكاء كثيرًا من دون سبب
  • الإرهاق وعدم القدرة على النوم أو النوم كثيرًا
  • تناول الأكل بشراهة أو على العكس الإمتناع عن الأكل
  • الشعور بالعديد من الأوجاع أو الآلام أو الأمراض غير المبررة
  • عدم معرفة سبب الغضب أو القلق
  • تغيير في الحالة المزاجية فجأة من دون سابق إنذار
  • الشعور أنك خارج عن السيطرة
  • صعوبة في تذكّر الأشياء
  • عدم القدرة على التركيز واتّخاذ قرارات بسيطة
  • الشعور بالانفصال عن طفلك والتساؤل لماذا لم تشعري بالبهجة كما كنت تظنين
  • الارتباك واليأس
  • الشعور بعدم القيمة والذنب تجاه أحاسيسك
  • الشعور بالإنطوائية
  • الهروب من الجميع وكل شيء
  • مواجهة أفكار تطفلية حول إيذاء نفسك أو طفلك

إقرأي المزيد: اهمية قصص اكتئاب ما بعد الولادة

أسباب اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية

السبب الدقيق غير واضح، ولكن هناك بعض العوامل التي قد تساهم في اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية. قد ينجم اكتئاب ما بعد الإنجاب عن مجموعة من التغيرات الجسدية والضغوطات العاطفية، وهي كالتالي:

  • مستويات هرمون الغدة الدرقية
  • الحرمان من النوم
  • نظام غذائي غير كاف
  • مشاكل صحية خطيرة تطال الطفل أو الأم
  • عزلة اجتماعية
  • أعباء مالية

إليك أيضًا: 5 أطعمة صحية يجب تناولها بعد الولادة مباشرة

علاج اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية

إذا كنت تعانين من عوارض اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية، فعليك مراجعة طبيبك في أقرب وقت ممكن حتى تتمكني من البدء في العلاج.
هناك نوعان من العلاجات الرئيسية لاكتئاب ما بعد الولادة: الأدوية والعلاج النفسي. يمكن استخدام أي منهما بمفرده، ولكن قد يكون أكثر فعالية عند استخدامهما معًا. من المهم أيضًا اتخاذ بعض الخيارات الصحية في روتينك اليومي.
قد يستغرق الأمر بضع محاولات لمعرفة العلاج المناسب لك. حافظ يعلى التواصل المفتوح مع طبيبك.
فيما يلي احتمالات علاج اكتئاب ما بعد الولادة القيصرية:

  • الأدوية: من الآمن تناول بعض مضادات الاكتئاب إذا كنت ترضعين طفلك، لكن البعض الآخر قد لا يكون كذلك. تأكّدي من إخبار طبيبك إذا كنت ترضعين.
  • العلاج النفسي: يمكن للطبيب النفسي تقديم المشورة. يمكن أن يساعدك العلاج في فهم الأفكار الهدّامة وتقديم استراتيجيات للعمل من خلالها.

وأخيرًا، تعرّفي على عوارض ما بعد الولادة القيصرية والعناية بجرح العملية.

الحمل الصحة النفسية صحة المرأة ما بعد الولادة

مقالات ذات صلة

تابعينا على